بعث الله عز وجل نبيه محمد صلى الله عليه و سلم بالدعوة إلى التوحيد و النهي عن الشرك فقام بتبليغ ما بعثه الله به عليه الصلاة و السلام أمل قيام وأذي في الله أشد الأذى فصبر على ذلك و صبر معه أصحابه رضي الله عنهم على تبليغ الدعوة حتى أزال الله من الجزيرة العربية الأصنام و الأوثان و دخل الناس في دين الله أفواجاً و كسرت الأصنام التي في قبائل العرب , و هدمت اللات و العزى و مناة و كسرت جميع الأصنام التي في قبائل العرب و هدمت الأوثان التى لديهم و علت كلمة الله و ظهر الإسلام في الجزيرة العربية ثم توجه المسلمون بالدعوة و الجهاد خارج الجزيرة , و هدى الله بهم من سبقت له السعادة من العباد و نشر الله الحق و العدل في غالب أرجاء المعمورة .

 

و بذلك صاروا أئمة الهدى و قادة الحق و دعاة العدل و الإصلاح و سار على سبيلهم من التابعين و أتباعهم بإحسان أئمة الهدى و دعاة الحق ينشرون دين الله و يدعون الناس إلى توحيد الله و يجاهدون في سبيل الله بأنفسهم و أموالهم , لا يخافون في الله لومة لائم فأيدهم الله و نصرهم و أظهرهم على من ناوأههم ووفى لهم بما وعدهم به في قوله سبحانه ” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ ” سورة محمد الآية رقم 8 .

و قوله عز وجل في سورة الحج الآية رقم 40-41 “( …… وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ (40) الَّذِينَ إِنْ مَكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآَتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ “) .

ثم غير الناس بعد ذلك و تفرقوا و تساهلوا بأمر الجهاد و آثروا الراحة و اتباع الشهوات و ظهرت فيهم المنكرات إلا من عصم الله سبحانه فغير الله عليهم وسلط عليهم عدوهم و جزاء بما كسبوا و ما ربك يظلام للعبيد قال تعالى في كتابه الكريم ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم )

ماذا يجب على جميع المسلمين :

فالواجب على جميع المسلمين حكومات و شعوباً الرجوع الى الله سبحانه و تعالى و إخلاص العبادة له وحده و التوبة إليه مما سلف من تقصيرهم و ذنوبهم و البدار بأداء ما أوجب الله عليهم من الفرائض و الابتعاد عما حرم عليهم و التواصي فيما بينهم بذلك و التعاون عليه .

إقامة الحدود الشرعية :

من أهم إقامة الحدود الشرعية و تحكيم الشريعة بين الناس في كل شئ و التحاكم إليها و تعطيل القوانين الوضعية المخالفة لشرع الله و عدم النحاكم إليها و إلزام جميع الشعوب بحكم الشرع كما يجب على العلماء تفقية الناس في دينهم و نشر التوعية الإسلامية بينهم و التواصي بالحق و الصبر عليه و الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر و تشجيع الحكام على ذلك كما يجب محاربة المبادئ الهدامة من شيوعية و اشتراكية و بعثية و تعصب للقوميات و غيرها من المبادئ و المذاهب المخالفة للشرعية .

مواضيع ذات صلة