كلمات شيلة محبة الصامتين – صالح ال مانعه

كلمات شيلة محبة الصامتين لصالح ال مانعه تسحرني بسحرها البسيط والعميق. الشاعر يتحدث عن محبة صامتة تخفي شغفًا كبيرًا، وتعاني من صعوبة التعبير عن المشاعر. يعبر عن ألم العاشق الذي يخفي مشاعره خوفًا من الرفض أو التجاهل، ويقدم نصائح للحفاظ على هذه المحبة الصامتة والتعامل معها بحكمة. كلمات شيلة محبة الصامتين تثير الفضول وتشغل الخيال بصورها المبهجة والأحاسيس الراقية التي تعبر عنها.

كلمات شيلة محبة الصامتين صالح ال مانعه

الليل ما اعتقني من الوجد وانا سجين
رغباتي الماضيه وامالي المقبله

والوجد وش بينه وبين الشعور الدفين
اللي كثر ما تجاهلته تعبت أجهله

نجامل قلوبنا من باب بكره تزين
ونحمل صدورنا شي ما تستحمله

نداري شعورنا مخافة انها تبين
واضهارها مشكله واخفايها مشكله

ماهوب ذنب القلوب اللي خذلها الحنين
ولاهوب ذنب الشعور اللي دفعه الوله

يا نصف عمر الحياة ومبتغى نصف دين
من عاش بك حاضره ما خاف مستقبله

يا دعوة مستجابه من حدا الوالدين
يا فرحة اللي ضحك حظه وطاب عمله

يا موطن اللي خذيته لين عاش بيقين
ان انت نعمة وجود وفقدها معضله

استوطنه بس خاف الله في حاجتين
لا تعيشه هجرة بلاده وغربة هله

اللي يخافون من تلويحة الراحلين
يرضيهم ابسط لقا لو يحصل بعجله

النظره الأوله يمكن تمر السنين
ما يذكر العاشق الا النظره الأوله

لا تنزعج من فضول محبة الصامتين
ما عذب الصامتين الا كثر الأسئله

لو اسألو الناس عنا ما حن بجاحدين
سولف لهم واترك الباقي علي وازهله

إلى انشدو عن محبتنا قل العاشقين
ما وصلو اللي وصلنا له في ذا المرحله

اما الغلا لا سألو عنه قل الله يعين
ابعتذر واسألوه انا عجزت أسئلة

لا قلت لي بيت والا قلت لي كلمتين
تداولو الحزن كن بيني وبينه صله

سمعو بصوتي حزن واستنتجوا اني حزين
وانا اسعد انسان حبك في الوجود ودله

ما يكفي العمر لو عشته معك مرتين
العمر مره ولا يعتاض وانت أجمله

انا اطلب الله يزيد محبتي لك يقين
وانت اطلب الله يزيدك في الفراق جهله

الله يجعل لي بقلبك لا زاد الحنين
مثل الذي لك ورا صدري لا زاد الوله

شيلة محبة الصامتين – صالح ال مانعه

كلمات: حمدان المري
توزيع: لايف تون

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

X