نورليفو

دواء نورليفو “NORLEVO” أقراص تُساعد في منع الحمل حيث ان بعض النساء يرغبن في تأجيل الحمل لفترة خاصة بعد إنجاب الطفل الأول حيث يرون بأنه من الأفضل أن يكون الفرق بين الطفل والآخر عدة سنوات وهذا ما يجعل المرأة تبحث عن وسيلة آمنة لمنع الحمل خاصة وأن البعض منهن لم يرغبن في تركيب ما يُعرف باللوب، ويُعتبر هذا الدواء أفضل وسيلة لمنع الحمل حيث أنه لا يُشكل خطراً على صحة المرأة وذلك في حالة الالتزام بتعليمات الطبيب والجرعات التي يُحددها الطبيب وسوف نوضح تفاصيل هذا الدواء من خلال مقالنا.

ما هو دواء نورليفو

دواء نورليفو أفضل وسيلة يمكن استخدامها لمنع الحمل ويتم تناوله تحت إشراف من الطبيب المُعالج ويكون له نتائج إيجابية أخرى على تنظيم الهرمونات بالجسم واليكم التفاصيل التي تخص هذا الدواء عبر مقالنا.

دواعي استعمال دواء نورليفو

  • وسيلة لمنع الحمل.
  • علاج نزيف الحيض.
  • يمنع الحمل الطارئ وذلك عقب الجماع.

الجرعة المسموح بها من دواء نورليفو

  • الجرعة تكون بمعدل قرص خلال 72 ساعة من ممارسة العلاقة الجنسية.
  • يتم تناول القرص الثاني بعد مرور 12 سنة على القرص الاول.
  • يمكن أثناء الحيض تناول الدواء في أي وقت.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء نورليفو

  • الشعور بليونة شديدة في الثدي.
  • ألم شديد بالرأس ودوار.
  • ألم شديد بالبطن.
  • نزيف أثناء فترة الحيض.
  • حدوث صداع نصفي.
  • تقرحات حادة بالجلد.
  • تغيرات الحيض.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • ارتفاع شديد في ضغط الدم.
  • انتفاخ مُزمن.
  • تغيرات في الوزن.

موانع استعمال دواء نورليفو

  • يمنع تناول هذا الدواء في حالة وجود حساسية تجاه مكونات الدواء.
  • يمنع عن مرضى التهاب الحوض.
  • يكون خطراً على من يُعانون من مشاكل خلقية في الرحم.
  • يمنع عن تواجد لولب بالرحم.
  • يمنع في حالة التعرض لالتهاب في الرحم.
  • يمنع في حالة التدخين حيث يكون سبباً في التعرض للآثار الجانبية.
  • يجب ازالة اللولب قبل تناول هذا الدواء.
  • يمنع هذا العقار عن المرأة الحامل.
  • يكون خطراً في حالة الرضاعة الطبيعية حيث يُشكل خطراً على الرضيع وانتقاله له عبر حليب الأم.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.