نالوكسون

دواء نالوكسون “Naloxone” أقراص وحقن يتم تناوله في حالة تناول جرعة زائدة من الأفيون حيث أن هذه المادة تكون سبباً في كثير من الأضرار لذلك يجب السيطرة عليها من خلال هذا الدواء الذي أصبح هو الحل الأسلم في مثل هذه الحالات واليوم سوف نوفر لكم تفاصيل هذا الدواء التي يبحث عنها الكثير من الأشخاص فإن هذا الدواء به نسبة عالية من المواد الطبية ذات الفوائد العديدة فهو يُستخدم في حالات الطوارئ التي تخص تناول جرعة أفيون زائدة وذلك قبل أن تتعرض حياة الشخص إلى الخطر.

ما هو دواء نالوكسون

دواء نالوكسون يقضي على كافة الأضرار التي تُصيب الجهاز العصبي حيث أنه يحتوي على مواد فعالة مناسبة لعلاج هذه الحالات فكما نعلم أن تناول مادة الأفيون يكون سبباً في التسمم ولذلك يجب أخذ الجرعة المناسبة من هذا الدواء فهو يحتوي على مواد مضاد للأفيون فيتم الحقن سريعاً في حالة حدوث تسمم من هذه المادة.

دواعي استعمال دواء نالوكسون

  • يمكنه القضاء على حالة التسمم التي تنتج من تناول كمية زائدة من الأفيون.
  • يعمل على توقف تفاعل المادة الأفيونية بالجسم.

الجرعة المسموح بها من دواء نالوكسون

  • يتم استخدام الحقن في حالة التسمم من الأفيون.
  • الجرعة المناسبة للبالغين تكون بمعدل 0.4-2 ملجم.
  • الجرعة المناسبة للأطفال 0.01-0.1 ملجم.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء نالوكسون

هذا الدواء يحتوي على بعض الآثار الجانبية الناتجة من تناوله بكميات مبالغ فيها واليوم سوف نوضح لكم هذه الآثار حتى يكون الجميع على علم بها حيث يجب تجنبها وأخذ اللازم عند ظهورها على المريض حتى لا تُشكل خطراً على صحة المريض.

  • الشعور ببعض التقلبات المزاجية.
  • زيادة في التعرق.
  • الشعور بالغثيان والقيء المستمر.
  • عصبية شديدة واضطرابات.
  • دوخة حادة وإغماء.
  • حدوث اضطرابات في نبضات القلب.
  • حدوث تشنجات.
  • صداع مُزمن.
  • الشعور بألم حاد في الصدر.

موانع استعمال دواء نالوكسون

  • يُحذر من تناول هذا الدواء في فترة الحمل.
  • يمنع استعماله في فترة الرضاعة.
  • يجب قبل إجراء العملية الجراحة يتم إخبار الطبيب بتناول هذا الدواء حتى لا يكون له تأثير على المُخدر.
مواضيع ذات صلة