ميزوتاك

دواء ميزوتاك “Misotac” من الأدوية الشائعة جدا لتنظيف الرحم عقب تعرض المرأة للإجهاض، ومن خلال هذا المقال سنتعرف معكم بشكل مفصل عن هذا العقار سواء دواعي وموانع استخدامه والآثار الجانبية له.

ما هو دواء ميزوتاك

هذا العقار متوفر على شكل أقراص دوائية يتم استخدامها أثناء فترة الإجهاض، حيث تعمل على تنظيف الرحم من بقايا دم الجنين وذلك لأنه يتكون من مادة ميسوبروستول الفعالة في تنزيل الجنين.

دواعي استعمال دواء ميزوتاك

  • يستخدم هذا العقار عندما تتعرض المرأة للإجهاض حتى تتخلص من بقايا الجنين والعمل على تنظيف الرحم.
  • كما ويتم استخدامه لعلاج النزيف المهبلي التي تتعرض له المرأة بعد الولادة الطبيعية.
  • ويستخدم أيضا قبل الولادة لتسريع المخاض وتسهيل عملية الولادة.
  • ويتم تناوله لعلاج قرحة المعدة ونزيف المعدة.
  • هذا بالإضافة إلى استخدامه لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي المتعددة.

الجرعة المسموح بها لدواء ميزوتاك

  1. الجرعة المعتادة لهذا العقار في حالة تنظيف الرحم وتنزيل الجنين: لابد وأن يصفها الطبيب المختص.
  2. الجرعة المسموح بها في حالة قبل المخاض وتسهيل عملية الولادة: فيتم وصفها من خلال الطبيب وفي هذه الحالة يتم أخذ الدواء عن طريق المهبل.
  3. الجرعة المسموح بها في حالة مشاكل المعدة والجهاز الهضمي: كبسولة واحدة أربعة مرات.

الآثار الجانبية لدواء ميزوتاك

  1. هذه الأقراص من الممكن أن تسبب دوخة وغثيان.
  2. وأحيانا تؤدي للإصابة بالإسهال.
  3. الشعور بضعف العضلات والمفاصل.
  4. اضطرابات في عدد ضربات القلب.
  5. انخفاض في كمية البول.
  6. مشاكل في الدورة الشهرية.
  7. نزيف مهبلي كثيف.
  8. تورم اللسان والحلق والوجه.
  9. يمكن أن يسبب الدواء طفح جلدي وظهور بعض التقرحات الجلدية.

موانع استعمال دواء ميزوتاك

  • يحذر من استعمال هذا الدواء كل من يعاني من مشاكل صحية خطيرة في المعدة.
  • يحذر من تناوله المرأة التي تعرضت للولادة القيصرية من فترة قليلة.
  • يحذر من استعماله من لديها مشاكل في الرحم وخضعت لإجراء أي عمليات جراحية في الرحم.
  • يحذر من تناوله مع المشروبات الكحولية.
  • يحذر أيضا من تناوله النساء اللواتي خضعتن للولادة اكثر من خمس مرات.
  • يحذر من استعمال الدواء خلال فترة الحمل حتى لا تصاب الحامل بقرحة المعدة الشديدة.
  • كذلك يحذر من استعماله خلال فترة الرضاعة حتى لا يتعرض الرضيع للضرر.
مواضيع ذات صلة