مرض ويلسون 
X

مرض ويلسون هو من الأمراض التي تُصيب الكبد ويكون نادراً الحدوث حيث ينتج من تراكم النحاس على الكبد وبالتالي يصبح في حالة صحية غير جيدة، ينتشر مرض ويلسون بين الفئة العُمرية 5-35 سنة ويكون أيضاً من الممكن إصابة الأعمار الأخرى به، ويجب العلم ان مرض ويلسون لم يستطيع الكبد في هذه الحالة التخلص من النحاس بشكل طبيعي ويبدأ في التراكم مما يُسبب العديد من المشاكل الصحية الكبد وقد يؤدي إلى تلفه.

أسباب مرض ويلسون

  • السبب الرئيسي وراء الإصابة بمرض ويلسون هو بعض العوامل الوراثية وقد يكون نادراً الحدوث ويكون منتشراً بكثرة في بعض العائلات حيث عند إصابة أحد أفراد العائلة به يكون باقي الأفراد عُرضة سهلة للإصابة به.

أعراض مرض ويلسون

  • الشعور بالتعب الشديد والإرهاق المُزمن.
  • فقدان حاد في الشهية.
  • آلام شديدة في البطن.
  • اليرقان.
  • تراكم السوائل.
  • اضطرابات في الكلام.
  • تيبس شديد في العضلات.
  • فقدان حاد في الشهية.

علاج مرض ويلسون بالأعشاب

  • عشبة الهندباء البرية: تحتوي جذور هذه الأعشاب على مادة الإينولين والفيتامينات العديدة التي تُساعد في التخلص من مرض ويلسون والشفاء منه، حيث يكون له نتيجة سريعة وفعالة لحماية الكبد من التلف حيث يتم إضافة ملعقة من هذه العشبة إلى كوب من الماء المغلي وتترك به لمدة 1/4 ساعة ثم يتم تصفيته وبعد ذلك تناوله مرة صباحاً أخرى مساءاً.
  • البرسيم الحجازي: يحتوي هذا النبات على مجموعة من الفيتامينات التي تُستخدم في علاج الكثير من الأمراض ومنها مرض ويلسون الذي يُصيب الكبد حيث يتم إضافة ملعقة صغيرة من هذا المسحوق على كوب من الماء المغلي وتترك أيضاً لمدة 1/4 ساعة ويتم تصفيته ثم تناوله مرتين واحدة صباحاً والأخرى عند النوم.
  • عشبة اللوبيليا: عبارة عن نبات ينتمي إلى التبغ يصل ارتفاعه إلى 50 سم وتُستعمل هذه العشبة في نطاق واسع حيث تُعالج الكثير من الأمراض بجانب علاج مرض ويلسون حيث تُساعد في الشفاء من التشنجات أيضاً وطارد فعال للبلغم، حيث أنها تُساعد في إرخاء عضلات الرئة وبالتالي مرور الهواء والأكسجين بشكل طبيعي.
  • الدرقة: يحتوي على مجموعة من الزيوت الطيارة التي تقضي على مشاكل عديدة يسببها داء ويلسون بالكبد فهي غنية بعدة عناصر تُساعد في التخلص من الالتهابات التي تُصيب الكبد كما تكون أيضاً لها نتيجة فعالة في القضاء على هستيريا الصرع وغيرها من الأمراض الاخرى.
  • الجوتوكولا: تحتوي هذه العشبة على مجموعة من المواد الصابونية التي تُساهم في تنظيم البول وأيضاً تُعتبر علاج سريع وفعال للشفاء من مرض ويلسون وتقليل الأضرار الناتجة عنه، حيث يتم مليء ملعقة صغيرة من المسحوق الجوتوكولا مع كوب من الماء المغلي وتترك بعد ذلك لمدة 1/4 ساعة بعد تصفيته يتم تناولها مرتين بين الوجبات.
  • الأرقطيون: تُعرف أيضاً هذه العشبة باسم البلسكاء ويصل ارتفاعها إلى 1.5 متر تحتوي على حمض العفص وبعض الزيوت الطيارة وتُساعد على التخلص من الأمراض الكبدية مثل ويلسون ويتم اضافة ملعقة من هذا العشب مع كوب ماء مغلي ثم تناوله بعد ان يبرد مرتين في اليوم.
  • الأناناس: يحتوي على مادة البروميلين والتي تُساعد في علاج الورم والالتهاب.
  • البصل: يُساعد تناول البصل في التخلص من النحاس الزائد بالجسم وبالتالي الوقاية من مرض ويلسون.
  •  الكعيب: يتم نقع ملعقة من هذه الجذور في كوب من الماء المغلي ويترك لمدة 10 دقائق ثم يبرد وتناوله مرتين يومياً بين الوجبات وذلك بعد تصفيته، حيث يكون له نتيجة سريعة وفعالة في التخلص من داء ويلسون الذي يُصيب الكبد.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.