أنواع مرض السكري وأعراضه وطرق علاج السكري الفعالة

مرض السكري (الداء السكري) هو عبارة عن ارتفاع في نسبة السكر في جسم الإنسان ويحدث نتيجة نقص هرمون الإنسولين الذي تقوم تفرزه غدة البنكرياس، ومهمة البنكرياس هو مساعدة دخول السكر في الدم ليقوم الجسم بحركته الطبيعية، مرض السكر هو من الأمراض المزمنة التي انتشرت في الفترة الأخيرة بين الناس، والإصابة بمرض السكري ليست متوقفة على كبار السن فقط بل يصاب بها الأطفال أيضًا.

ويرجع ذلك إلي زيادة نسبة السكر في الدم عن النسبة الطبيعيه لجسم الإنسان، مما يؤدي إلى اختلال واضح في إنتاج هرمون الجلوكوز في الجسم الذي يساعد الخلايا على القيام بدورها ويؤثر على نشاطها وبالتالي يؤثر على حركة جسم الإنسان.

أعراض مرض السكري

  • شعور الإنسان بالعطش.
  • نقص في وزن الشخص.
  • شعور الشخص المصاب بالإرهاق والتعب بشكل مستمر.
  • شعور الشخص بالدوخة والهذيان.
  • يؤثر على القدرة الجنسية.
  • قلة نمو العقل بالنسبة للأطفال.
  • سهولة الإصابة بالميكروبات والفيروسات.
  • عدم الانتظام في النوم بسبب كثرة التبول.

أنواع مرض السكري

يوجد ثلاثة أنواع رئيسية لمرض السكري وهي:

السكري من النوع الأول

وهذا النوع من مرض السكرى يصاب به الأطفال والأشخاص الذين لا يتخطى عمرهم الثلاثون، وهذا النوع تكون طريقة علاجه معتمد على الإنسولين وليس النظام الغذائي، وتظهر أعراض مرض السكري في هذا النوع بشكل سريع.

أسباب السكري من النوع الأول

  • وجود بعض الفيروسات
  • عامل الوراثة
  • المناعة الذاتية

اعراض السكري من النوع الأول

  • كثرة العطش
  • التبول بكثرة
  • الإحساس بالجوع
  • انخفاض ملحوظ بالوزن
  • تشويش في الرؤية
  • الإرهاق والتعب

السكري من النوع الثاني

وهذا النوع من مرض السكري يصاب به البالغين وكبار السن الذين يتخطى عمرهم الثلاثون، ويحدث نتيجة نقص إفراز الإنسولين في الجسم، وهو غير معتمد على الأنسولين في علاجه.

أعراض السكري من النوع الثاني

  • التعب والإرهاق
  • كثرة التبول والعطش
  • حدوث التهابات المتكررة
  • تباطؤ في إلتئام الجروح

سكري الحمل

يظهر هذا النوع أثناء الحمل فقط، حيث تتعرض السيدة الحامل لارتفاع شديد في مستوى السكر بالدم مما يؤثر على صحة الأم والجنين، ولكن يعود مستوى السكر إلى طبيعته بعد الولادة، يكون احتمال حدوث السكري الحملي كبير في الحالات الآتية:

  • إذا كان عمر السيدة الحامل يتجاوز 25 عاماً تكون عرضة للإصابة به.
  • التاريخ العائلي حيث يزداد احتمال حدوثه في العائلات التي بها أفراد مصابة بداء السكري من الدرجتين الأولى والثانية.
  • زيادة الوزن قد يشكل خطراً على صحة الأم مما يعرضها اثناء حملها لداء سكري الحمل.

إقرأ أيضًا: القدم السكرية: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

مضاعفات مرض السكري

يتعرض مريض السكري للعديد من المضاعفات والمشاكل الخطيرة إذا لم يتم العلاج بطريقة صحيحة تتمثل تلك المضاعفات فيما يلي:

  1. اعتلال الأعصاب.
  2. ضرر بالعينين
  3. ضرر بالكليتين
  4. ضرر بالأوعية الدموية والقلب
  5. حدوث مشاكل بالعظام والمفاصل والأسنان

علاج مرض السكري

العلاج عن طريق تناول الإنسولين: يتناول مريض السكري الإنسولين عن طريق حقنه في الجسم تحت الجلد، وهناك أنسولين سريع المفعول بحيث يبدأ الشخص أن يشعر بالأنسولين بعد تناوله بنصف ساعة ويبدأ أن يتأثر به بعد تناوله بساعتين، وهناك إنسولين متوسط المفعول بحيث يبدأ الشخص أن يشعر بالأنسولين بعد تناوله بساعتين ويبدأ أن يتأثر به بعد تناوله بستة أو عشر ساعات وهذا النوع من الإنسولين يجب تناوله قبل وجبتي الفطور والعشاء، وهناك الأنسولين الناتج عن دمج الإنسولين سريع المفعول ومتوسط المفعول.

العلاج عن طريق تناول الأدوية: وهنا يتناول مريض السكري الأدوية التي تعمل على خفض السكر في الدم، ويجب على المريض أن يتبع نظام غذائي صحي يساعد على الشفاء من مرض السكري.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.