لوكويد

دواء لوكويد “Locoid” مرهم يُساعد في التخلص من الإصابة بأي ألتهاب يتعرض له الجلد حيث أن البعض يُعاني من حالات طفح جلدي حادة والبعض يكون عُرضة أيضاً للإصابة بالإكزيما ويكون هذا الدواء ذات نتائج سريعة ويُعطي الجلد نوع من الراحة وحمايته من التلف وذلك عند العلاج سريعاً به من أي أضرار تُصيب الجلد فمن الممكن أن تؤدي الأمراض الجلدية إلى جرب وهنا يصعب على الكثير العلاج منه ويصبح الأمر اكثر صعوبة لذلك ينصح الأطباء بالعلاج بهذا المرهم الذي يكون ذات فوائد عديدة تقضي على الأضرار الناتجة من الأمراض الجلدية.

ما هو دواء لوكويد

دواء لوكويد سريع المفعول وقادر على التخلص من عدة أمراض جلدية مثل الصدفية التي تظهر بالجلد بمناطق مختلفة بالجسم ويكون من الصعب العلاج منها ولكن يحتوي هذا المرهم على بعض المواد التي تُساعد في علاج الكثير من الأمراض الجلدية الحادة.

دواعي استعمال دواء لوكويد

  • يُساعد في التخلص من لدغ الحشرات الذي يؤدي إلى التهاب بالجلد.
  • علاج التهاب القولون التقرحي.
  • علاج سريع للتخلص من الحكة التي تُصيب فروة الرأس.
  • علاج تقرحات الفم.
  • يتخلص من الطفح الجلدي الناتج من مستحضرات التجميل والمنظفات.
  • علاج التهاب اللبلاب السام.
  • علاج الطفح الجلدي الناتج من التهاب البلوط السام.

الجرعة المسموح بها من دواء لوكويد

  • يتم تحديد الجرعة اللازمة لكل مرض حيث أنها تختلف من شخص لأخر.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء لوكويد

يُعتبر هذا الدواء هو الأكثر أستخداماً في حالة الالتهاب الجلدي ولكن يوجد به أيضاً بعض الآثار الجانبية التي تُشكل خطراً على صحة المريض وبالتالي يجب أخذ الحذر منها وسوف نوضحها عبر مقالنا ليكون الجميع على علم بها واستشارة الطبيب فور ظهورها.

  • تغير ملحوظ في لون الجلد.
  • حدوث تشققات في الجلد.
  • ظهور حب الشباب.
  • الشعور بحرقان بالجلد وتقرحات.

موانع استعمال دواء لوكويد

  • يمنع في حالة حدوث أي أضطرابات في الدورة الدموية.
  • يكون خطراً في فترة الحمل حيث يكون ضار للجنين.
  • يمنع نهائياً في حالة الإصابة بالسكر.
  • يمنع عن من يُعانون من حساسية تجاه مكونات الدواء.
مواضيع ذات صلة