موسوعة عربية شاملة

لوسيك

دواء لوسيك “Losec” كبسول وحقن لعلاج حموضة المعدة حيث يوجد به بعض المواد التي تُساعد في التخلص من مض أرتجاع المريء الذي أصبح منتشر كثيراً هذه الفترة فهو دواء قادر على علاج كثير من أمراض المعدة بشكل عام فهو غني بالفوائد العديدة ولكن يجب أيضاً أخذ الحذر من الأضرار التي توجد به.

ما هو دواء لوسيك

دواء لوسيك يوجد به مادة اوميبرازول التي تكون ذات قدرة عالية عل التخلص من أي إصابات بالمعدة والقرحة التي أصبحت تُصيب الكثير من الأشخاص وسوف نوضح تفاصيل هذا العقار الذي يصفه عدد كبير من الأطباء حيث أنه دواء يجب تناوله تحت إشراف الطبيب حتى لا يكون له أي نتائج سلبية على المريض في المستقبل.

دواعي استعمال دواء لوسيك

  • يقي الإنسان من التعرض لقرحة المعدة.
  • يحمي المعدة من الالتهابات.
  • يُعالج التهاب وارتجاع المريء.
  • يُعالج قرحة الأثنى عشر.
  • يتخلص من جرثومة المعدة بشكل سريع.
  • يُعالج قرحة المعدة التي تنتج بسبب تناول كميات من المُسكنات.
  • يُعالج زيادة إفرازات المعدة.
  • يُعالج أضطرابات الجهاز الهضمي.
  • يُعالج ما يُعرف بتقرحات الشدة النفسية.
  • علاج الحموضة.
  • علاج عُسر الهضم.

الجرعة المسموح بتناولها من دواء لوسيك

  • علاج قرحة المعدة يحتاج إلى جرعة 20 ملجم يومياً.
  • علاج الأثنى عشر يحتاج جرعة تصل إلى 20 ملجم في اليوم وتصل مدة العلاج إلى 4 أسابيع على التوالي.

الآثار الجانبية لدواء لوسيك

يجب تجنب الآثار الجانبية التي توجد في هذا الدواء وذلك لان الأطباء أكدوا على خطورتها فيجب عدم إهمال ظهور أي منها ويكون من الضروري زيارة الطبيب لاتخاذ اللازم.

  • ظهور حساسية تؤدي إلى تورم الشفتين.
  • حدوث آلام بالمعدة وانتفاخ بالشفتين.
  • تورم ملحوظ في القدمين مُصاحب بآلم.
  • نقص معادن الدم.
  • تغير شديد في لون الجلد.
  • التعرض للصلع وحكة بالجلد.
  • عدم القدرة على النوم المنتظم.

موانع استعمال دواء لوسيك

  • عدم تناوله أثناء الحمل وذلك لاحتوائه على فئ ال c والتي تُسبب خطراً على الجنين.
  • يكون من المُفضل عدم تناوله خلال فترة الرضاعة حيث المواد المتواجدة به تتمركز في حليب الأم وتنتقل للرضيع.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.