لاكسولاك

دواء لاكسولاك “Laxolac” شراب لعلاج الإمساك، الإمساك من أكثر الأمراض التي تُسبب ألم في المعدة بسبب تكون وتراكم البراز في البطن، ويتسبب في ألم في الحوض وألم عند دخول الحمام، وهناك فوائد وأضرار لتناول الشراب، وسوف نتحدث عن إمكانية المرأة الحامل من استعمال الدواء أم لا في فترة الحمل وفترة الرضاعة.

ما هو دواء لاكسولاك

دواء لاكسولاك عبارة عن شراب لعلاج الإمساك الشديد الذي يتألم بسببه المريض، وقد يستعمل الدواء من خلال الفم أو الحقن الشرجية، ويقوم الدواء بزيادة نسبة السوائل في البراز بحيث يسهل حركة الإخراج للمريض الذي يعاني من الإمساك، وفي موضوعنا اليوم سوف نتعرف على دواعي استعمال العقار والجرعة الموصي بها، والآثار الجانبية لتناول العقار، مع ذكر موانع استعمال العقار.

دواعي استعمال دواء لاكسولاك

  • يتم تناول الدواء لعلاج الغيبوبة التي تأني في الكبد وتسمى بالغيبوبة الكبدية.
  • يتم تناول الدواء لعلاج الإمساك.
  • يتم تناول الدواء لتنظيم حركة القولون.
  • يتم تناول الدواء لعلاج حالات الإمساك المزمن والحاد.

الجرعة المسموح بها لتناول لاكسولاك

  • الأمر الطبيعي أن الطبيب المُعالج يُحدد الجرعة المناسبة من الدواء.
  • يتم تحديد الجرعة للبالغين على حسب مدي استجابة المريض للدواء.
  • أما الجرعة بالنسبة للأطفال فيتم تحديدها على حسب وزن الطفل وعمرة.
  • الجرعة المسموح بها للبالغين هي 1-2 ملعقة كبيرة في اليوم الواحد.
  • الجرعة المسموح بها لعلاج الغيبوبة الكبدية هي 2-3 ملعقة ثم تزيد من 3-4 ملعقة في اليوم الواحد.
  • في جميع الأحوال يتوجب على المريض أن يلتزم بإرشادات الطبيب.
  • يجب على المريض أن يلتزم بالجرعة ووقت تناولها ومدة العلاج.

الآثار الجانبية لتناول لاكسولاك

تناول العقار لا يتسبب في مضاعفات، ولكن في بداية الاستخدام قد يشعر المريض بأعراض جانبية ولكنها تكون بشكل مؤقت، مثل:

  • التعرض لتقلصات في المعدة.
  • التعرض للانتفاخ.
  • فقد السوائل.
  • التعرض للإسهال.
  • التعرض لنقص في كمية البوتاسيوم.

موانع تناول لاكسولاك

  • يحذر من تناول الدواء في فترة الحمل للمرأة الحامل وذاك خوفاً على الجنين، ولكن إذا التزم الأمر من استعمال العقار فيجب أن يكون تحت إشراف الطبيب.
  • لا يسمح للمرأة في فترة الرضاعة بأن تتناول العقار إلا تحت إشراف الطبيب.
مواضيع ذات صلة

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.