كيبيليبسي
X

دواء كيبيليبسي “KEPILEPSY” أقراص يكون لها نتيجة سريعة في علاج الصرع الذي يُعاني منه البعض ويُعتبر هذا المرض من أخطر الأمراض العصبية التي يتعرض لها الإنسان حيث تؤدي به إلى حدوث تشنجات عصبية وفقدان القدرة في التحكم بحركة الجسم حيث تحدث نوبات صرعية شديدة، ويجب العلم أن مرض الصرع له بعض الأسباب التي تكون أساس في إصابة الإنسان به، والصرع عبارة عن عدم نشاط الدماغ وتوقف الجهاز العصبي المركزي وبالتالي ينتج عنها حدوث نوبات صرعية وتشنجات دماغية.

ما هو دواء كيبيليبسي

دواء كيبيليبسي يحتوي على بعض الفوائد التي تعود على مريض الصرع بالإيجابيات حيث يوجد به نسبة عالية من المواد الطبية التي تقوم بالسيطرة على نوبات الصرع والتشنجات، ويوجد بعض الأعراض التي تظهر على مرضى الصرع منها الارتباك، نوبة تحديق، اهتزاز غير طبيعي والساقين والذراعين.

دواعي استعمال دواء كيبيليبسي

  • يُعالج حالات الصرع الجزئي الذي يُصاب به الأطفال.
  • علاج حالات نوبات الصرع العصبي للأشخاص البالغين فوق سنوات.
  • علاج نوبات الصرع الرملي.
  • ألم شديد في الأعصاب.
  •  مرض التوحد.
  • علاج اضطرابات القلق والذعر.

الجرعة المسموح بها من دواء كيبيليبسي

  • الجرعة تكون بمعدل قرص مرتين في اليوم كل 12 ساعة.
  • الجرعة الموصى بها للبالغين فوق 16 سنة تكون 1000 ملجم في اليوم ويتم تقسيمها على جرعتين لتصبح 500 ملجم مرتين في اليوم.
  • الحد الأقصى للجرعة اليومية تكون بمعدل 3000 ملجم.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء كيبيليبسي

يوجد في هذا الدواء مجموعة من الآثار الجانبية التي حذر الأطباء منها فتكون سبباً في عدة أضرار صحية ومن الممكن التعرف على هذه الآثار خلال السطور التالية: –

  • تغيرات في السلوك والمزاج.
  • الشعور بالقلق.
  • النسيان.
  • دوخة شديدة ودوار.
  • الصداع الشديد.
  • ضعف عام بالجسم.
  • الميول الانتحارية.
  • الهوس.
  • الهلع.

موانع استعمال دواء كيبيليبسي

  • لا ينصح بتناول جرعات أكثر من التي وصفها الطبيب المُعالج.
  • يحظر تناول للأطفال أقل من 6 سنوات.
  • يمنع تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية حيث يكون خطراً على صحة الطفل الرضيع.
  • يمنع توقف الدواء بدون علم الطبيب.
  • يجب أخذ الحذر من تناوله في فترة الحمل بدون علم الطبيب.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.