كسينازين

دواء كسينازين “Xenazine” أقراص تُساعد في علاج الحركة المُفرطة عند بعض الأشخاص البالغين وهو عبارة عن اضطرابات في الصحة العقلية تؤدي إلى حركات مُفرطة بالجسم وصعوبة في الانتباه وفرط السلوك حيث يصبح الشخص المُصاب متهور في جميع تصرفاته وقد يبدأ التعرف على الإصابة بهذا المرض في حالة الأشخاص البالغين ويكون من الصعب اكتشافه قبل ذلك.

ما هو دواء كسينازين

دواء كسينازين من الأدوية التي تُساعد في التخلص من حالات الإفراط في النشاط واضطرابات الحركة والإفراط فيها، وقد تبدأ الأعراض في فترة الطفولة المبكرة ولكن يتم اكتشاف المرض فعلياً في فترة البلوغ.

دواعي استعمال دواء كسينازين

  • يُعالج حالات الحركة المُفرطة.
  • علاج الحركات المفاجئة التي يتعرض لها الجسم.

الجرعة المسموح بها من دواء كسينازين

  • الجرعة المبدئية من هذا الدواء تكون بمعدل 25 ملجم ثلاث مرات في اليوم.
  • الحد الأقصى للجرعة اليومية تكون بمعدل 200 ملجم.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء كسينازين

هذا الدواء مثل باقي الأدوية الاخرى التي يكون سبباً في نتائج عكسية على الصحة ويكون من الضروري العلاج منها سريعا قبل تدهور حالة المريض الصحية وتصبح في مُضاعفات وسوف نوضح خلال السطور التالية بعض من هذه الآثار ليكون الجميع على دراية تامة بها.

  • الاكتئاب.
  • الرغبة في النوم.
  • التهاب حاد في الرئتين.
  • انخفاض خلايا الدم البيضاء.
  • هبوط حاد في الشهية.
  • الرغبة الشديدة في الانتحار.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • طفح جلدي.
  • حكة واحمرار.
  • عصبية شديدة وعدم الإدراك.
  • فقدان السيطرة على التحكم في حركة اليدين.
  • بطء في دقات القلب.
  • الشعور بالدوار عند الجلوس.
  • ارتفاع شديد في الضغط.
  • صعوبة شديدة عند البلع.
  • ألم في البطن.
  • التعرض زيادة في التعرق.
  • اضطرابات في الدورة الشهرية لدى النساء.
  • فقدان الوعي.
  • اضطرابات في الوزن ونقص ملحوظ فيه.
  • ضعف عام بالجسم.
  • اضطرابات أثناء النوم.

موانع استعمال دواء كسينازين

  • يجب الابتعاد عن أي أدوية أخرى يتم تناولها.
  • يجب اخبار الطبيب قبل تناول هذا العقار في فترة الحمل.
  • يمنع تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية ليكون الرضيع في حالة صحية جيدة.
  • يمنع تناوله أثناء القيادة حيث يكون سبباً في النعاس.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.