كبرجامون

دواء كبرجامون “Cabergamoun” أقراص تُستخدم لعلاج زيادة الحليب لدى المرأة المُرضعة حيث يتم تناوله بعض مرور فترة الرضاعة أو قبل فترة الحمل حيث يُتابع الطبيب نسبة وكمية الحليب بثدي الأم حيث وجود حليب في ثدي المرأة يكون سبباً في منع الحمل، كما انه تُستخدم أيضاً للمرأة التي ترغب في فطم طفلها الرضيع حيث يكون له تأثير إيجابي في منع إفراز الحليب خلال تلك الفترة.

ما هو دواء كبرجامون

دواء كبرجامون يُساعد في منع إفراز الحليب في ثدي الأم فيمكن أستخدامه للمرأة المُرضعة وأيضاً التي ترغب في أن تُفطم طفلها فهو يحتوي على بعض المواد الطبية التي تُساعد في علاج الكثير من الأضرار التي تُصيب المرأة في بعض المراحل بحياتها وأليكم بعض الاستخدامات التي يدخل فيها هذا الدواء.

دواعي أستعمال دواء كبرجامون

  • يُستخدم في منع إفراز الحليب من ثدي الأم المُقبلة على فطام طفلها.
  • يوجد به هرمون البرولاكتين المسئول عن إفراز حليب الأم.
  • يُعالج أضطرابات الغدة النخامية أو في حالة الإصابة بالأورام.
  • يُعالج أورام الثدي الحميدة.
  • يُستخدم كمُسكن أثناء الدورة الشهرية.
  • علاج العقم.
  • علاج مرض شلل الرعاش.

الجرعة المسموح بها من دواء كبرجامون

  • يتم تناول هذه الأقراص مع الطعام.
  • تناول قرصين بمعدل 5 ملجم مع اليوم الأول من الولادة.
  • الجرعة الاعتيادية تكون قرص كل 12 ساعة.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء كبرجامون

هذا الدواء يوجد به بعض الآثار الجانبية التي تُسبب مشاكل صحية يمكن أن تكون سبباً في نتائج عكسية فإن هذا الدواء مثل أي دواء أخر يحتوي على نتائج غير مرغوب فيها واليوم سنوضح لكم بعض هذه الآثار من خلال مقالنا.

  • حدوث بعض المشاكل الصحية في صمامات القلب.
  • التهاب حاد في التامور.
  • صعوبة في التنفس.
  • خفقان حاد في القلب.
  • آلم حاد في الصدر.
  • ألم في الحوض وتورم في الساقين.
  • حدوث طفح جلدي ملحوظ.
  • تورم حاد باللسان.

موانع أستعمال دواء كبرجامون

  • يجب الابتعاد عن تناول هذا الدواء في وقت الحمل والرضاعة.
  • يُفضل تأجيل الحمل بعد توقف هذا الدواء لمدة شهر.
  • يمنع تناوله مع أدوية الضغط.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.