فليكتور

فليكتور “Flector” واحد من أقوى المسكنات الطبية التي تستخدم لتسكين الآلام الناتجة عن الإصابة بالكثير من الأمراض الصحية، أو الآلام المصاحبة للتعرض للخضوع إلى العمليات الجراحية، كذلك هو من أهم المسكنات الدوائية للإصابة بالصداع النصفي الحاد، وآلام العضلات والمفاصل، تابعونا حتى توضح لكن أكثر عن هذا الدواء وما هي الآثار الجانبية لاستخدامه؟

ما هو دواء فليكتور

هذا الدواء يستخدم كمسكن للألم ومضاد للروماتيزم، وهو علاج قوي للصداع النصفي، ويتوفر هذا الدواء بعدة أشكال فيوجد منه الكبسولات والأكياس والجل، ويتم وصف أي منهم وفقا لاستشارة الطبيب وحسب الحالة التي تستدعى الاستخدام، حيث يتكون هذا الدواء من المادة الفعالة ديكلوفيناك إيبولامين، فهذه المادة قادرة على تسكين الألم الذي يتعرض له الإنسان، وتخفيف الكثير من أعراض الأمراض الصحية المختلفة.

دواعي استعمال دواء فليكتور

  • يستخدم هذا الدواء في تسكين الآلام الحادة التي تسببها العديد من الأمراض والمشاكل الصحية المزمنة.
  • ويستخدم أيضا في حالات الإصابة بالصداع النصفي المزمن والمستمر.
  • كما أنه يستخدم في تخفيف الألم الذي يحدث نتيجة التعرض للصدمات في المفاصل.
  • ويستخدم في حالات التعرض للالتواء.
  • كما أنه يستخدم في حالات المعاناة من جراحات الفم والأسنان.
  • ويستعمل أيضاً عندما يتعرض الشخص للإصابة بمشاكل في العمود الفقري.
  • يعالج آلام الظهر والرقبة وتشنجات المفاصل.
  • كذلك هو من الأدوية الفعالة جدا في علاج مرض الروماتيزم الغير مفصلي.

الجرعة المسموح بها لدواء فليكتور

لا يمكن تحديد الجرعة المسموح بها إلا بعد استشارة الطبيب المختص حتى يمكنه التعرف على الحالة وتشخيصها جيدا، وبالتالي يستطيع تحديد الجرعة والطريقة السليمة في تناول الدواء.

الأثار الجانبية لدواء فليكتور

  • احتمالية الإصابة ببعض المشاكل في المعدة.
  • فمن الممكن أن يتعرض المريض للإصابة بالإسهال المزمن أو بالإمساك الشديد.
  • يسبب أحيانا الشعور بفقدان للشهية.
  • ومن الممكن أن يسبب الدواء مشاكل في الجلد.
  • وربما يعاني من التهابات واضطرابات في المعدة.
  • كما ويسبب أيضا الشعور بضيق التنفس وربما الربو.
  • وقد يسبب احتباس في السوائل والتهابات في الكبد وهذا من فرط استخدامه.
  • ومن الممكن والنادر حدوثه هو معاناة المريض من بعض الاضطرابات البصرية.
  • وأحيانا يسبب ضعف في السمع.

موانع استعمال دواء فليكتور

  • يحذر من استعماله الأشخاص الذين يعانون من الحساسية للمادة الفعالة المكونة للدواء.
  • يحذر من استعماله الأشخاص المصابين بالقرحة المعدية.
  • وإذا كنت من الأشخاص الذين يعانون من قصور في وظائف الكبد فيحذر عليك استخدام الدواء.
  • كذلك يمنع من استعماله الأشخاص الذين يعانون من وجود ثقب في المعدة.
مواضيع ذات صلة