فرط الطعام عند الرضع: الأسباب، الأعراض وطرق الوقاية

فرط الطعام عند الرضع

فرط الطعام عند الرضع أو فرط الشهية هي حالة يريد عندها الطفل تناول الطعام بكميات كبيرة، وفي أوقات عديدة، وعدم الشعور بالشبع لفترة طويلة، وانه لشيء جيد لطلب الرضيع ورغبته في الرضاعة، ولكن إذا زادت عن حدها تنقلب ضد الرضيع وضد صحته، وقد تكون فرط الصحة دليل على ان هناك مشكلة صحية يعاني منها الرضيع، وهذه الحالة يصل إليها الرضيع نتيجة عدة اسباب، سوف نناقشها بالتفصيل في هذا المقال، وايضا طرق التغلب عليها، وأعراضها، ومضاعفاتها وعلاجها.

أسباب فرط الطعام عند الرضع

  • حرمان الطفل من تناول الكميات التي يرغب في أكلها.
  • عدم انتظام مواقيت الطعام.
  • التوتر والاكتئاب والملل، حيث ان وقتها تفرز الغدد الكظرية هرمون الكورتيزول، الذي يعمل على زيادة الشهية وكثرة الرغبة في تناول الطعام.
  • تناول الأدوية التي تساعد على زيادة الشهية.
  • تناول كميات كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات، حيث ان الكربوهيدرات تعمل على زيادة نسبة إفراز هرمون الأنسولين، حتى تعادل مستوى السكر في الدم، مما يزيد من الشعور بالجوع.
  • حب الطفل للطعام، وزيادة شهيته للطعام بالفطرة.
  • جلب الأم ثديها للطفل أثناء بكائه لتهدئته والكف من البكاء، او اعطائه الحليب الصناعي وتثبيته على فمه حتى يكف عن البكاء، حتى وان لم يشعر بالجوع او الرغبة في الرضاعة.
  • منع الطفل من انواع معينة من الأطعمة، وتقديم نفس نوع الطعام للطفل في كل الأوقات.
  • نقص الطعام من العديد من العناصر الغذائية المفيدة.
  • اضطرابات النوم، وعدم أخذ الطفل وقته الكافي في النوم، مما يؤدي الى زيادة افراز هرمون ” الغريلين ” , الذي يزيد من الشعور بالجوع , والرغبة الملحة على الطعام .
  • وجود الديدان في المعدة مثل الدودة الشريطية، حيث ان هذه الديدان تتغذى على غذاء الطفل، وبالتالي يشعر بالجوع بصورة مستمرة.
  • التغيرات في معدل النمو، حيث انه في بعض مراحل النمو يطلب الاكل بكثرة ومراحل اخرى العكس.
  • حرمان الطفل من الاطعمة التي يحبها ويرغب في تناولها، حيث عندها يأكل القليل من الطعام وبعد قليل يطلب الطعام مرة اخرى.
  • ممارسة الطفل لعادات معينة عند تناول الطعام عندها يكون الطفل منشغل في هذه العادة سواء كانت اللعب او مشاهدة التلفاز، وايضا ستكون التنبيهات العقلية منشغلة بالفعل وعدم إرسال تنبيه للعقل بالشبع.
  • تغذية الطفل بالحليب الصناعي أكثر من اللبن الطبيعي، مما يزيد من رغبة الطفل في تناول الحليب الصناعي أكثر من اللبن الطبيعي، وبالتالي زيادة فرط الطعام.
  • نوم الطفل أثناء الرضاعة، مما يجعله يفرط في تناول الحليب دون حاجته له او الشعور بالجوع، وهي من العادات السيئة لدى الامهات، ان تزيد من رضاعة الطفل حتى تجبره على السقوط في النوم، واستمرار الرضاعة خلال النوم لعدم قلق نوم الطفل واستيقاظه مرة اخرى.

أعراض فرط الطعام عند الرضع

  • احتياج الطفل إلى تغيير الحفاضة بشكل مستمر ومتكرر عن الحد الطبيعي، بسبب زيادة رضاعة الطفل مما يؤدي إلى امتلاء معدته بالطعام الذي يفوق طاقته واحتياجه.
  • زيادة عدد مرات التجشؤ عن الطبيعي، وان تكون مصحوبة ببعض حليب الرضاعة.
  • زيادة بكاء الطفل، نتيجة الإفراط في التغذية والتسبب في آلام المعدة والتقلصات وتراكم الغازات في معدة الرضيع.

مضاعفات فرط الطعام عند الرضع

  • نمو الطفل ببطء
  • تعرض الطفل للسمنة المبكرة نتيجة تخزين الطعام، وتراكم الدهون في جسمه. ودخول العديد من السعرات الحرارية الموجودة في اللبن الصناعي.
  • الشعور بآلام البطن، حيث ان الطفل في أكثر الأحيان يبلع بعض الهواء أثناء الرضاعة، فكلما ازداد وقت او مرات الرضاعة، تزداد نسبة الغازات في بطن الرضيع، وعندها يعاني من التقلصات في المعدة والشعور بالمغص في معدته.
  • التعرض للإصابة بعدة امراض منها مرض السكري.
  • تأخر الوقت الذي يبدأ فيه الطفل في الجلوس والمشي عن الطفل الطبيعي، ويعاني من صعوبة الحركة.
  • إصابة الطفل بمشاكل الجهاز الهضمي، ومنها مشكلة عسر الهضم.

طرق علاج والتغلب على فرط الطعام عند الرضع

  • تحديد مواعيد معينة لتناول الطعام.
  • إعطاء الطفل من الطعام الذي يحبه.
  • عدم ممارسة او الانشغال بأي فعل آخر وقت الطعام.
  • الاهتمام بتنويع الطعام، وشموله بالعناصر الغذائية والطبيعية المفيدة.
شارك المقال
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.