ضمور الكلى: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

ضمور الكلى يكون عبارة عن صغر حجم إحدى الكليتين فمن الطبيعي أن يولد الإنسان بكليتين واحدة في الجهة اليمنى والأخرى في اليسرى، وهي من أهم أعضاء جسم الإنسان التي تكون مسئولة عن تخلص الجسم من أي سموم تتراكم به كما تعمل أيضاً على توازن الأملاح والسوائل بالجسم، ويجب العلم بأن حدوث أي خلل في هذا العضو قد يؤثر بشكل سلبي على الصحة وباقي أعضاء الجسم، وسوف نوضح جميع تفاصيل هذا المرض خلال السطور التالية: –

أسباب ضمور الكلى

ضمور الكلى يُعتبر من أخطر الأمراض التي تُصيب الإنسان ويكون من الضروري العلاج في وقت سريع وأخذ اللازم من العلاجات سواء الأدوية أو الأعشاب الطبيعية، ولكن يجب أولاً التعرف على أسباب الإصابة بهذا المرض والتي سوف نوضحها خلال النقاط التالية: –

  • الإصابة بالتهاب الرئة.
  • تكيس الرئة المُزمن.
  • يُعتبر نقص التروية للكلى من الأسباب الرئيسية للإصابة بضمور الكلى.
  • انسداد الشرايين.
  • اعتلال الكبد.
  • اضطرابات الأوعية الدموية.
  • الجفاف الحاد.
  • اضطرابات وظائف الكبد.

أعراض ضمور الكلى

ضمور الكلى من الأمراض التي تُصيب الكلى بجسم الإنسان ويمكن التعرف على الإصابة به عند ظهور بعض الأعراض التي يغفل عنها الكثير ومنها ما يلي: –

  • كثرة التبول على مدار اليوم.
  • ظهور دم أثناء التبول.
  • الإرهاق والتعب الجسدي.
  • ألم شديد في الظهر.
  • ارتفاع حاد في ضغط الدم.
  • الغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • الإصابة بحكة شديدة في الجلد.
  • فقر الدم الحاد.
  • الإصابة بضيق حاد في التنفس.
  • فقدان حاد بالشهية.
  • حدوث قصور بالقلب.
  • قد يزيد معدل الحموضة في المعدة.
  • حدوث اضطرابات القلب.

طرق الوقاية من ضمور الكلى

  • ضرورة الإقلاع عن التدخين.
  • يجب التخفيف أو الامتناع عن تناول الكحول.
  • التقليل من المشروبات التي تحتوي على كافيين.
  • ضرورة الحفاظ على الوزن والابتعاد عن السمنة المُفرطة.
  • يجب تجنب الأطعمة التي تُقلى في الزيت والتي تحتوي أيضاً على نسبة عالية من الأملاح.
  • ضرورة تناول الخضروات والفاكهة يومياً.
  • يجب التقليل من البوتاسيوم.
  • ضرورة العلاج من الفشل الكلوي.

علاج ضمور الكلى بالأعشاب

 ضمور الكلى هناك بعض الأعشاب التي تُعالجه في وقت سريع يمكنها التقليل من مُضاعفات هذا المرض وسوف نوضح خلال النقاط التالية بعض من هذه الأعشاب.

  • نبات الهندباء: ينصح بغلي 2 ملعقة منه في كوب من الماء لمدة تصل إلى 5 دقائق ثم رفعها عن النار ويتم تغطيتها جيداً لمدة عشرة دقائق وبعد ذلك يتم تناولها مرتين في اليوم.
  • البقدونس: يُعتبر أفضل عشب مدر للبول يُساعد على تطهير الكلى وعلاج حالات الضمور وبالتالي القضاء على الجراثيم والبكتيريا.
  • الزنجبيل: يتم تحضير شاي هذا النبات بغلي القليل منه في الماء أو عن طريق اضافة مسحوق الزنجبيل على الطعام.
  • الكركم: يُخلط ملعقة من عصير الكركم مع 1/2 ليمونة وإضافة رشة من الفلفل الأسود ويُضاف الخليط إلى كوب من الماء الدافئ وتناوله مرة في اليوم.
  • عشب ذيل الحصان: وينصح بتناول هذه المكملات تحت إشراف الطبيب وتناولها مثل الشاي 3 مرات يومياً.
  • التوت البري: يحتوي هذا النبات على بعض المكونات التي تأتي بنتائج إيجابية في التخلص من أي مشاكل تُصيب الكلى فمن الممكن تناوله مثل الفاكهة أو تناوله عصير، ولكن ينصح بعدم استخدام هذا التوت للمرأة الحامل وأيضاً في فترة الرضاعة الطبيعية حتى لا يكون ذات تأثير سلبي على الجنين أو الرضيع.
  • الحلبة: من أفضل الأعشاب التي يتم تناولها مثل الشاي بعد غليه جيداً فهي لها القدرة على معالجة جميع الالتهابات التي تُصيب الكلى مثل ضمور الكلى وغيره من الأمراض الأخرى.
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.