سيدوتستون

دواء سيدوتستون “Cidoteston” حقن تُعالج الاضطرابات التي تُصيب الهرمون الذكري حيث يزيد من الإفرازات التي توجد بالغدة التناسلية كما أنه أيضاً يُساعد في علاج تأخر البلوغ لدى النساء كما يكون له نتيجة فعالة في علاج أمراض السرطان وبه الكثير من الفوائد الأخرى التي تحمي الرجال والنساء من عدة أضرار.

ما هو دواء سيدوتستون

دواء سيدوتستون من الأدوية التي تُعالج حالات سرطان الثدي وسوف نتعرف على تفاصيل هذا الدواء عبر موقعنا التكية وذلك لأنه من الأدوية التي تُستخدم في علاج كثير من الأمراض واليكم تفاصيل هذا الدواء ودواعي الاستعمال والآثار الجانبية التي تتواجد بهذه الحقنة.

دواعي استعمال دواء سيدوتستون

  • يُقلل من إفرازات الغدة التناسلية.
  • يُعالج ضعف الغدة التناسلية.
  • يُعالج حالات تأخر البلوغ.
  • يُعالج سرطان الثدي لدى النساء.
  • علاج قصور الغدد التناسلية.

الجرعة المسموح بتناولها من دواء سيدوتستون

  • يتم تحديد الجرعة على حسب الحالة المرضية وعُمر المريض.
  • الجرعة الخاصة بالرجال لعلاج إفرازات الغدة التناسلية بمعدل 20-400 ملجم لمدة أسبوعين أو أربعة أسابيع.
  • الجرعة المناسبة لعلاج تأخر البلوغ عند الرجال 50-200 ملجم كل أسبوعين.
  • الجرعة المناسبة لعلاج سرطان الثدي 200-400 ملجم كل أسبوعين.

الآثار الجانبية لدواء سيدوتستون

نبه الأطباء على أخذ الحذر عند تناول هذا الدواء حيث يوجد به بعض النتائج السلبية التي تعود على الصحة بكثير من الأشياء الغير صحية ومن الممكن أن تؤثر بالسلب عليها ولذلك سوف نوضح لكم تفاصيل هذة الآثار من اجل تجنبها في أسرع وقت.

  • يؤدي إلى أنقطاع الدورة الهري عند النساء.
  • يعمل على تقليل الحيوانات المنوية لدى الرجال.
  • يؤدي إلى تضخم الثدي لدى الرجال.
  • أضطرابات في وظائف الكبد والشعور بالغثيان.
  • حدوث تغير في صورة الدم.
  • التعرض للإحباط والقلق.
  • الشعور بالخوف الشديد.
  • يؤدي إلى احتباس الصوديوم.
  • التعرض لزيادة في الشهوة الجنسية.

موانع استعمال دواء سيدوتستون

  • يمنع تناول هذة الحقن للرجال الذين يُعانون من تضخم في البروستاتا.
  • يمنع تناول هذا الدواء بالحقن بالوريد.
  • يمنع تناوله للأطفال وذلك للتعرض لقلة الحيوانات المنوية.
  • يمكن أن يُسبب تليف كبدي.
  • يحذر تناوله لمرضى سرطان الثدي لدى النساء.
مواضيع ذات صلة

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.