سرطان البحر

فوائد سرطان البحر وهو حيوان تغطيه محارة صلبة وله أرجل مفصلية وهو يعيش في المياه الضحلة على إمتداد الشاطئ كما يعيش في المياه العميقة، وتتميز كثير من أنواعه بالقيمة الغذائية الكبيرة وتعيش بعض الأنواع كالسرطانات العازفة في جحور على ضفاف المجاري المائية المالحة وتعيش بعض الأنواع الأخرى من السرطانات في المياه العذبة وتعيش أنثى السرطان البحري في خياشيم المحارات الحية ويختلف الشكل والحجم النسبي للمخالب الكبيرة للسرطانات اختلافاً كبيراً بين الأنواع حسب العادات التي تمارسها ولذكر السرطان العازف مخلب واحد أكبر بكثير من الكلابات الأخرى وتجري كثير من السرطانات على الطرق الجانبية لرمال أو صخور شاطئ البحر ويوجد للسرطانات السابحة زوائد تشبه المجداف على قوائمها وتأكل سرطانات البحر القشريات الصغيرة والأشياء العضوية الأخرى وسنتعرف اليوم على أهمية الكابوريا للصحة .

فوائد سرطان البحر :

سرطانات البحر فهي غنية بالكثير من المعادن الصوديوم والفسفور والبوتاسيوم، وبعض المعادن الأُخّرى كالحديد والمنغنيز والنحاس والزنك إضافة للكالسيوم والمغنيسيوم.

ويحتوي على كميات وفيرة من الأحماض الدهنية وخاصة أوميغا3، ويساعد حمض اوميجا3 على الوقاية من أمراض القلب.

كما يعمل على المحافظة على قوة وسلامة الإسنان لأنه يحتوي على عنصر الفسفور وتناول 200 غرام من لحم السرطان يوفر ما يحتاجه الإنسان من عنصر الفسفور.

وتناول سرطان البحر يعمل على معالجة مرض سكر الدم حيث يقوم بضبط الجلوكوز وتنظيمه.

كما يحتوي على فيتامين بي2 أو ما يعرف بالريبوفلافين الذي يعمل على إنتاج الدم في الجسم، ويحسن من صحة الجلد والعيون ويساعد في نمو الأطفال نمواً طبيعياً ويُسهل امتصاص الحديد في الجهاز الهضمي.

ويعمل على منع تشوهات الحمل عند المرأة الحامل بسبب أنه يحنوي على حمض الفوليك.

كما يحتوي السلطعون أو سرطان البحر على كميات كبيرة من الحديد مما يعمل على تقوية الدم، وزيادة مناعة الجسم.

والسرطانات هي من الأطعمة الغنية بالبروتينات والتي ينصح بتناولها لبناء العضلات في جسم الإنسان بدلاً من الدهون المتراكمة.

كما أنها تحتوي على مادة الكولين بنسب وفيرة، مع فيتامينات A و E و B6 وأحماض البانتونثيك والفوليك.

مواضيع ذات صلة