زوفران

زوفران “Zofran” أقراص وحقن لعلاج القيء والغثيان، القيء والغثيان من الأمراض المؤلمة والتي تتسبب في الأرق للشخص المريض، وزوفران من أقوى المضادات والأدوية لعلاج القيء والغثيان ويتوفر على شكل أقراص وحقن، وللعقار فوائد وأضرار، ونتحدث عن إمكانية الحامل في تناول العقار أم لا.

ما هو دواء زوفران

دواء زوفران عبارة عن أقراص وأمبولات لعلاج الغثيان والقيء، ويتوفر في الصيدليات ويُعتبر من الأدوية القوية والأكثر فاعلية من المضادات التي يظهر مفعولها ويُعالج الغثيان والقيء، ويحتوي العقار على أوندانيستيرون وهي المادة الفعالة للدواء.

دواعي استعمال دواء زوفران

  • يتم استعمال العقار عند إجراء العمليات الجراحية وذلك لمنع الغثيان والقيء.
  • يتم تناول العقار لمنع حدوث الغثيان والقيء بالنسبة لمرض الإشعاع لعلاج السرطان.
  • يستخدم في حالات العلاج الكيماوي للأطفال والكبار لمنع تعرضهم للغثيان أو القيء.

الجرعة المسموح بها لتناول زوفران

  • الطبيب يقوم بتحديد الجرعة المناسبة لحالة كل مريض على حدة.
  • الجرعة المسموح بها للبالغين في حالة العلاج بالإشعاع والكيماوي تكون بمعدل 8 ملجم قبل تناول الكيماوي أو الإشعاع، وتكون بمعدل 8 ملجم بعد العلاج ب12 ساعة.
  • الجرعة المسموح بها لعلاج الغثيان والقيء تكون بمعدل 8 ملجم مرتان في اليوم لمدة خمسة أيام.
  • الجرعة المسموح بها لمنع الغثيان والقيء قبل إجراء العملية الجراحية هي 16 ملجم.
  • الجرعة المسموح بها للأطفال عند تناول العلاج بالكيماوي والإشعاع يقوم الطبيب بتحديدها بناء على وزن وحالة الطفل.
  • يجب اتباع تعليمات الطبيب من حيث الجرعة ومدة العلاج.

الآثار الجانبية لتناول زوفران

  • حدوث خلل في وظائف الكبد.
  • حدوث سعال.
  • حدوث الإمساك.
  • وجود ألم في الصدر.
  • صعوبة في التنفس.
  • حدوث تشنجات في الأوتار الصوتية.
  • ظهور طفح جلدي.
  • وجود تكتلات تحت الجلد.
  • حدوث اضطرابات في ضربات القلب.
  • حدوث الدوخة.
  • التعرض لحالة إغماء.
  • الشعور بالصداع.
  • التعرض لورم في القدمين.
  • الإصابة بالحمى.
  • حدوث انخفاض في ضغط الدم.
  • احتمالية التعرض لسكتة قلبية.

موانع تناول زوفران

  • يمتنع تناول العقار في فترة الحمل حفاظاً على سلامة الجنين.
  • يحذر من استخدام العقار في فترة الرضاعة بسبب انتقال القليل من المادة الفعالة للطفل من خلال اللبن لذلك يجب استشارة الطبيب عند الضرورة.
مواضيع ذات صلة

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.