ريميكاد

دواء ريميكاد”Remicade” أمبولات مضاد للروماتيزم، ألم الروماتيزم من الآلام الشديدة والتي تتسبب في التعب وتؤثر على الحركة بشكل كبير، مما يشعر المريض بالألم ولوجع من أقل نشاط يقوم به، وهناك فوائد وأضرار لاستعمال الدواء سنقوم بتوضيحها، وسوف نوضح هل يجوز للمرأة في فترة الحمل وفترة الرضاعة استعمال الدواء أمة لا يجوز لها ذلك.

ما هو دواء ريميكاد

دواء ريميكاد عبارة عن أمبولات مضاد للروماتيزم، الروماتيزم مرض أصبح يعاني منه الكثير مننا سواء رجال أو نساء، حتى الأطفال أصبحون يعانون منه ويتألمون بسببه، ويحتوي العقار على إنفليكسيماب، وهي المادة الفعالة التي يتم تناولها عن طريق الحقن في الوريد، وفي مضوعنا اليوم سوف نتحدث عن دواعي استعمال الحقن والجرعة المناسبة منها، وع معرفة الآثار الجانبية لها، وموانع استخدام العقار.

دواعي استعمال دواء ريميكاد

  • يتم تناول الدواء كمضاد للروماتيزم.
  • يتم تناول الدواء لعلاج التهاب المفاصل.
  • يتم تناول الدواء في علاج التهاب الروماتويد.
  • يتم تناول الدواء لتسكين وتخفيف ألم الروماتيزم والروماتويد.
  • يتم تناول الدواء في علاج التهاب القولون التقرحي.
  • يتم تناول الدواء في دعم غلق الناسور.
  • يتم تناول الدواء النواسير الجلدية ونواسير المستقيم.
  • يتم تناول الدواء في علاج الصدفية.
  • يتم تناول الدواء في علاج التهابات العمود الفقري.
  • يتم تناول الدواء لتحسين الوظائف البدنية.
  • يتم تناول الدواء لعلاج مرض كرون والتخفيف من أعراضه.

الجرعة المسموح بها لتناول ريميكاد

  • لا توجد جرعة محددة بشكل عام.
  • يقوم الطبيب بتحديد الجرعة المناسبة على حسب كل حالة.

الآثار الجانبية لتناول ريميكاد

  • التعرض لالتهاب السحايا.
  • الإصابة بالعدوي الفطرية.
  • حدوث أمراض في الجلد.
  • التعرض لعدوي في الجهاز التنفسي.
  • الشعور بالصداع.
  • الشعور بالغثيان.
  • الشعور بالصداع.
  • الإصابة بالسعال.

موانع تناول دواء ريميكاد

  • يمنع تناول العقار عند المعانه من وجود مشاكل في القلب والشرايين.
  • يحذر استعماله عند وجود حساسية مُفرطة لأحد مكونات العقار.
  • يحذر استعمال ريميكيد عند وجود عدوي مرضية.
  • لا يسمح باستعمال الدواء في فترة الحمل خوفاً على الجنين.
  • غير مُصرح بتناول الدواء في فترة الرضاعة حفاظاً على حياة الرضيع أو الطفل من انتقال مواد الدواء.
مواضيع ذات صلة