ريفاكسيمين

دواء ريفاكسيمين “Rifaximin” أقراص لعلاج القولون العصبي الذي يُعاني منه الكثير من الأشخاص فإنه ينتج من تناول بعض الأكلات وغالباً ما يتم الإصابة بالقولون العصبي بسبب بعض الضغوطات النفسية التي تؤثر على الجهاز العصبي فإن الإصابة بالقولون العصبي يكون له أعراض خاصة به عند ظهورها يمكن التأكد من الإصابة به ويبدأ المريض في أخذ اللازم من العلاج ومن هذه الأعراض الشائعة الشعور بألم مُزمن متكرر أسفل منطقة البطن ومن الممكن أيضاً الشعور بألم عند التبرز ويكون هذا الدواء ذات تأثير إيجابي على الصحة سوف نتعرف على تفاصيل استخدامه من خلال موقعنا.

ما هو دواء ريفاكسيمين

دواء ريفاكسيمين يكون ذات تأثير إيجابي على مرضى اعتلال الكبد كما يكون له تأثير إيجابي أيضاً على التخلص من الأعراض التي تنتج من الإنفلونزا ونزلات البرد الحادة فهو غني بكثير من العناصر والمواد الطبية التي تعود على الصحة بالإيجاب.

دواعي استعمال دواء ريفاكسيمين

  • يُعالج حالات الاعتلال الدماغي الكبدي الذي يُصيب الكبار.
  • علاج أعراض الإسهال التي تُصيب الكبار والصغار.
  • يُعالج البكتيريا التي تُصيب المعدة.

الجرعة المسموح بها من دواء ريفاكسيمين

  • الجرعة المناسبة لعلاج الإسهال تكون بمعدل 200 ملجم ثلاث مرات في اليوم لمدة تصل إلى 3 أيام.
  • الجرعة المناسبة لعلاج الاعتلال الدماغي تكون 550 ملجم مرتين في اليوم.
  • الجرعة المناسبة للصغار لعلاج الإسهال 200 ملجم 3 مرات يومياً.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء ريفاكسيمين

هذا الدواء يحتوي على بعض النتائج السلبية التي تعود على الصحة ولذلك ينصح الأطباء بتجنب هذه الأعراض السلبية حتى لا يتعرض المريض لأي ضرر ولذلك سوف نتعرف على بعض هذه النتائج السلبية من خلال مقالنا.

  • غثيان مستمر.
  • انتفاخ بالمعدة.
  • دوخة وصداع مُزمن.
  • تورم بالأطراف.
  • إمساك وقيء.
  • زيادة في مرات التبرز.
  • انخفاض ملحوظ في الوزن.
  • ارتفاع شديد في إنزيمات الكبد.
  • قلة في الشهية.

موانع استعمال دواء ريفاكسيمين

  • يجب أخذ الحذر من هذا الدواء في فترة الحمل حيث يكون له تأثير سلبي على الأجنة.
  • يمنع تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية.
  • يمنع تناول جرعات زائدة حتى لا تُشكل خطراً على الصحة.
مواضيع ذات صلة