حساسية الجيوب الأنفية
X

حساسية الجيوب الأنفية من أكثر نواع الحساسية انتشاراً حيث أنها تُسبب الكثير من المشاكل الصحية خاصة اضطرابات الجهاز التنفسي حيث أن الشخص المُصاب يصبح لديه مشكلة كبيرة عند التنفس فإن هذا النوع من الحساسية يُسبب التهابات شديدة في الأنف مما تؤدي إلى تورم الفراغات التي تتواجد داخل الأنف وأيضاً فراغات الرأس وتستمر لمدة 3 أشهر أو أكثر، وهناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بحساسية الجيوب الأنفية ويمكن التعرف عليها خلال السطور التالية: –

أسباب حساسية الجيوب الأنفية

  • السلائل الأنفية: حيث أنها من الممكن أن تؤدي إلى انسداد زوائد الانسجة وجميع الممرات الهوائية التي تتواجد بالأنف أو ما تُعرف بالجيوب الأنفية.
  • انحراف الحاجز الأنفي: حيث أنه يؤدي هذا الانحراف إلى انسداد ممرات الأنف وبالتالي تتعرض الجيوب الأنفية للالتهاب الشديد مما يؤدي إلى صعوبة التنفس.
  • عدوى الجهاز التنفسي: وتندرج هذه العدوى تحت عدة أشياء أكثرها انتشاراً نزلات البرد الشديدة التي تكون سبباً في زيادة في سُمك الأغشية التي تتواجد بالجيوب الأنفية وتصبح ملتهبة كثيراً وقد تكون هذه الالتهابات فيروسية تؤدي إلى حساسية شديدة في الجيوب الأنفية.

أعراض حساسية الجيوب الأنفية

  • احتقان شديد وسيلان في الأنف.
  • العطس.
  • الشعور بالم شديد وانتفاخ بين العيون.
  • انتفاخ ينتشر حول الأنف.
  • يصبح الشخص غير قادراً على التركيز.
  • التعب والشعور بالإجهاد.
  • مشاكل شديدة في النوم.
  • انخفاض في حاسة التذوق والشم.
  • التهاب مُزمن في الأنف.
  • نزول بعض الإفرازات السميكة من الأنف.
  • ألم حاد في الأذن.
  • من اعراض حساسية الجيوب الأنفية رائحة فم كريهة.
  • ألم شديد في منطقة الفك العلوي والأسنان.
  • الإرهاق.
  • تورم حول العين.
  • الشعور بصداع شديد في الرأس.
  • تشوش الرؤية.
  • تورم حول العين واحمرار.

علاج حساسية الجيوب الأنفية بالأعشاب

  • كمادات البصل: وذلك يكون من خلال تطبيقها فوق منطقة الأنف عن طريق تقطيع البصل إلى شرائح وتوضع في قطعة من القماش ويتم ربطه على العنق أثناء النوم حيث أنه يُساعد في طرد المخاط ويقي من انسداد الأنف لما يوجد به من بعض مواد مضادة للبكتيريا.
  •  الشاي الأخضر: يوجد به مجموعة من المواد المضادة للأكسدة والتي تُساعد على تنظيف الانف من المخاط والتخلص من جميع الإفرازات الضارة التي تتواجد بها.
  • الريحان: من الخصائص المضادة لالتهاب الجيوب الأنفية حيث يوجد به مواد تُساعد في طرد المخاط من الأنف.
  •  الفجل الحار: من أفضل الأعشاب التي تُستخدم في تذويب المخاط والتخلص منه وبالتالي تقي من حساسية الجيوب الأنفية.
  • الزنجبيل: يُساعد الزنجبيل في تهدئة المعدة والتي تؤدي إلى تهيج حاد في الجيوب الأنفية.
  • الفلفل الحار: يمكن إضافة مسحوق هذا الفلفل إلى العصير أو خلطة مع كوب ماء ساخن حيث تُساعد في التقليل من الإفرازات أثناء الليل.
  • الكركم: يوجد به المادة الفعالة كركمين حيث يُساعد في تخفيف المخاط الذي يتواجد في ممرات الأنف ويعمل على التقليل من حساسية الجيوب الأنفية.
  • الثوم: أكثر الأعشاب الطبيعية علاجاً لحساسية الجيوب الأنفية حيث يعمل على تنظيف ممرات الهواء بالأنف فهو مضاد للبكتيريا والفيروسات.

الوقاية من حساسية الجيوب الأنفية

  • يجب تجنب التهاب الجهاز التنفسي العلوي وذلك عن طريق عدم التعامل مع الأشخاص المُصابين بنزلات البرد الحادة، وعند التعامل معهم يجب غسل اليدين جيداً بالماء والصابون.
  • الابتعاد عن دخان السجائر والهواء الملوث.
  • يجب الابتعاد عن الغبار بجميع أنواعه.
  • يجب تجنب التعرض لأي روائح نفاذة.
  • يمنع الخروج في وقت العواصف الترابية والحرص على وضع الكمامات.
  • الالتزام بعلاج الحساسية الذي وصفه الطبيب المُعالج.
  • يجب الابتعاد عن ملامة الزهور والأشجار.
  • استخدام بخاخ الأنف من أجل عدم بقاء الأنف جاف.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.