حروق اللسان: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

حروق اللسان من أخطر الأمراض التي تُصيب اللسان حيث يبدأ الشخص الشعور بالألم الحاد عند تناول الطعام والشراب، فمن المعروف أن اللسان عبارة عن عضلة مُغطاة بغشاء يوجد بها بعض النتوءات التي تكون مسئولة عن التذوق، وعند حدوث أي التهابات وحروق في اللسان يعجز الشخص المُصاب عن القدرة على الكلام بشكل جيد وسوف نوضح كل ما يخص حروق اللسان خلال النقاط التالية: –

أسباب حروق اللسان

  • متلازمة الفم الحارقة من النوع الأول: وتُعتبر من الأسباب مجهولة المصدر والتي لم يكن يعلم أحد حتى الأن السبب وراء الإصابة بها سوى حدوث خلل في الجهاز العصبي.
  • الحساسية: حيث هناك بعض الأشخاص يُعانون من حساسية مُزمنة تجاه تناول بعض الأدوية مما يجعل اللسان يتعرض للحرق.
  • تركيب أطقم الأسنان: حيث في بعض الأوقات يكون حجم أطقم الأسنان هذه غير مناسباً لفم المريض مما يؤدي إلى ظهور بعض التقرحات وحروق اللسان المُزمنة.
  • الارتجاع المريئي: هو ما يُعرف بالارتجاع المعدي والذي يؤدي إلى التهاب شديدة في المعدة قد تظهر مُضعفاتها في شكل حروق اللسان والتهابه.
  • جفاف الفم: حيث يُصاب به البعض نتيجة لحدوث مُضاعفات صحية في الغدة اللعابية.
  • الاضطرابات النفسية: حيث يتعرض بعض الأشخاص للقلق وحالات من الإجهاد والاكتئاب النفسي.

أعراض حروق اللسان

  • الرغبة في شرب الماء والشعور بالعطش الشديد.
  • جفاف حاد في الفم.
  • فقدان القدرة على التذوق.
  • الشعور بتخدير الفم.

مُضاعفات حروق اللسان

  • عدم القدرة على النوم بشكل منتظم.
  • عدم القدرة على تناول الطعام.
  • الإصابة بالاكتئاب الحاد.
  • الشعور بالقلق الشديد.

طرق الوقاية من حروق اللسان

  • تناول الماء بكميات كبيرة خلال اليوم.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • الابتعاد عن الأطعمة ذات المذاق الحار.
  • الحرص على الغرغرة بالماء والملح يومياً.
  • تناول السكريات.

علاج حروق اللسان بالأعشاب

  •  الألوفيرا: يُعتبر جيل هذا النبات من العلاجات السريعة للتخلص من حروق الليان، حيث يتم أخذ مستخلص الألوفيرا ووضعة على اللسان فهو يُعطي ترطيب له ويساعده في الشفاء من الالتهابات.
  • عسل النحل: يحتوي على نسبة كبيرة من الفائدة القادرة على مد الجسم بالإيجاب وأيضاً يكون له نتيجة سريعة في ترطيب اللسان من الحروق التي يتعرض لها، حيث يوضع على مناطق الحروق فيمتص جميع الالتهابات والحروق.
  • الزبادي واللبن الحليب: يعمل على تقليل الشعور بالحرقان الذي يُصيب اللسان حيث أنه يُعتبر مرطب فعال وسريع المفعول.
  • فيتامين ه: الحرص على تناول فيتامين ه والذي يتواجد في بعض الأطعمة أو من الممكن وضع زيت فيتامين ه على منطقة الحروق ويترك لفترة حتى يمتصه اللسان ويتم تكرار ذلك عدة مرات في الأسبوع وسوف يتم الحصول سريعاً على نتيجة فعالة.
  • استخدام المنثول: يحتوي على الفينول الذي يُعتبر ذات نتيجة فعالة للشفاء سريعاً من أي التهابات تُصيب الفم واللسان، ومن الممكن أيضاً مضغ علكة النعناع التي تُهديء من حروق اللسان الشديدة.
  • الثوم والزنجبيل: حيث ينصح مرضى حروق اللسان بالالتزام بالغرغرة التي تتكون من هذه المكونات فهي تأتي بنتيجة سريعة حيث يوجد بها بعض المواد القادرة على قتل الفيروسات والبكتيريا الضارة.
  • زيت اللافندر: يحتوي على بعض المواد الكيماوية التي تتكون من عناصر طبيعية يكون لها تأثير سريع وفعال في القضاء على البكتيريا المتراكمة على طبقات اللسان.
  • الشمر: تحتوي بذور الشمر على الكثير من الفوائد التي تُساعد في تحسين رائحة الفم كما تقضي على أي التهاب وحروق تتراكم على اللسان، حيث تُضاف هذه البذور مع بذور الحلبة بكميات متساوية مع القليل من الملح وتناول الخليط يومياً.
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.