جليكودال

دواء جليكودال “Glycodal” أقراص لعلاج الحموضة التي يُعاني منها البعض حيث يُصاب به الكبار والاطفال أيضاً ويكون لكل منهم جرة خاصة من هذا العقار الغني بكثير من الفوائد، حيث أن هذه الأقراص تعود على مرضى الحموضة بالإيجاب فكما نعلم أن مُصابي الحموضة يشعرون بحرقة في المعدة شديدة حيث يحدث خلل في صمام المريء.

ما هو دواء جليكودال

دواء جليكودال يُعتبر من أكثر الأقراص العلاجية القادرة على التخلص من الحموضة التي تُصيب المعدة كما يدخل في علاج الكثير من الأمراض الأخرى وهذا ما سوف نوفره عبر مقالنا حيث أن الكثير يبحث عن علاج سريع الفعال في حالات الشعور بألم المعدة.

دواعي استعمال دواء جليكودال

  • يستخدم في علاج حرقة المعدة.
  • علاج عسر الهضم.
  • يتخلص من الحموضة التي تُسبب حرقان المعدة.
  • علاج تضخم البروستاتا.
  • علاج مرضى السرطان.
  • مكمل غذائي للكالسيوم.
  • علاج قرحة الساق.
  • يُعالج حالات المغص الريحي.
  • يتخلص من انتفاخ البطن.

الجرعة المسموح بها من دواء جليكودال

  • تناول 1-2 قرص في اليوم أثناء الأكل كل 4-6 ساعات.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء جليكودال

يجب أخذ الحذر من هذا الدواء الذي يحتوي على بعض الآثار السلبية ويحذر الأطباء منها حيث يتُشكل خطراً كبيراً على الصحة وسوف نوضح البعض منها خلال النقاط التالية: –

  • زيادة نسبة الكالسيوم في الدم.
  • إمساك.
  • عودة الحموضة.
  • الشعور بصداع حاد في الرأس.
  • فقدان حاد في الشهية.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • اضطرابات في المعدة.
  • احمرار الجسم.

موانع استعمال دواء جليكودال

  • يجب ان يكون الطبيب على علم كافي بجميع الأدوية الأخرى التي يتم تناولها.
  • يجب استشارة الطبيب عند تناوله في فترة الحمل.
  • يجب الابتعاد عنه في فترة الرضاعة الطبيعية.
  • يكون خطراً على الأشخاص الذي يُعانون من حساسية مُفرطة.
  • يكون خطراً على مرضى حصوات الكلى وممن لديهم مشاكل في الكبد.
  • يمنع عن مرضى زيادة نشاط الغدة.
  • يمنع قيادة السيارة في فترة تناول العلاج حيث أنه يُسبب النعاس.
  • يجب الإلتزام بالجرعات التي وصفها الطبيب وعدم الإفراط فيها.
  • يجب التوقف فوراً عن تناول هذا الدواء في حالة ظهور أي من الآثار الجانبية.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.