جلوكوفانس

دواء جلوكوفانس “Glucovance” أقراص لعلاج مرض السكر، مرض السكر من الأمراض اللعينة التي يجب توخي الحذر معها يوجب على المريض كيفية التعامل معه حتى لا يضر بنفسه، ويأتي دواء الجلوكوفانس لعلاج مرض السكر وخاصة سكر المرحلة الثانية، وهناك فوائد وأضرار لتناول الدواء، أما عن إمكانية المرأة الحامل في تناولها للدواء، فسوف نقوم بتوضيحها من خلال موضوعنا اليوم.

ما هو دواء جلوكوفانس

دواء جلوكوفانس عبارة عن أقراص لعلاج مرض السكر من المرحلة الثانية، ويحتوي الدواء على مواد فعالة قوية جدا، الميتفزرمين وهيدروكلوريد الميتوفرمين ثنائي الجوانيد ومادة الجليبنكلاميد، وتعتبر هذه المواد الفعالة هي التي تقوم بدورها في زيادة إفراز الأنسولين في الجسم من خلال تنشيط الكبد، وتساهم في على تقليل نسبة الجلوكوز في الدم.

دواعي استعمال دواء جلوكوفانس

  • الدواء يعمل على تنشيط الكبد في إفراز الأنسولين الطبيعي في الجسم.
  • الدواء يعمل على علاج مرض السكر في المرحلة الثانية.
  • الدواء يعمل على الحد من إنتاج الجلوكوز في الدم.
  • الدواء يعمل على التحكم في امتصاص الجسم للسكريات.

الجرعة المسموح بها لتناول جلوكوفانس

  • الجرعة المسموح تناولها من الدواء يتم تحديدها من خلال الطبيب المعالج.
  • الطبيب لا يستطيع أن يحدد الجرعة إلا بعد قيام المريض بالتحاليل اللازمة للتأكد من نوع ودرجة السكر.
  • الدواء لمرضي السكر في المرحلة الثانية فقط.
  • بعد ذلك تكون الجرعة 1 قرص من الدواء يوميا.
  • يجب تناول الأقراص بعد تناول الطعام في الوجبة الأساسية.
  • يجب اتباع تعليمات الطبيب من حيث الجرعة وأوقات تناولها.
  • إذا نسى المريض تناول الجرعة علية أن يتناولها فور أن يتذكر.
  • في حالة إن كانت التذكرة في وقت الجرعة الثانية فلا يجوز له أن يتناول الجرعة الأولي.
  • على المريض أن يشرب السوائل مع العلاج.

الآثار الجانبية لتناول جلوكوفانس

  • الشعور بالصداع.
  • التعرض لاضطرابات في الرؤية.
  • حدوث ضعف للأظافر.
  • الشعور بالرغبة في الأكل.
  • الشعور بالقيء.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • حدوث جفاف فموي.
  • زيادة نسبة التعرق.

موانع تناول جلوكوفانس

  • لا يسمح بتناول الدواء لمرضي السكر من الدرجة الأولي.
  • لا يسمح للسيدات الحوامل وفترة الرضاعة الطبيعية بتناول هذا الدواء.
مواضيع ذات صلة