جلوكوفاج

دواء جلوكوفاج “Glucophage” أقراص ذات تأثير فعال لعلاج مرض السكر وخاصة النوع الثاني من هذا المرض حيث أنه لا يكن ذات تأثير إيجابي في حالة مرض السكر من النوع الأول، وكما نعلم أن هذا المرض يُعاني منه نسبة كبيرة من الأشخاص وقد أصبح من الأمراض الأكثر انتشاراً هذه الفترة وينصح الأطباء بعدم الإهمال في علاج هذا المرض حتى لا يُسبب أي مُضاعفات صحية فإن هذا المرض يكون له نتائج سلبية على الصحة فقد يكون سبباً في الإصابة بالضغط المرتفع ومن هنا يكون المريض عُرضة للإصابة بالأمراض القلبية ويكون هذا الدواء ذات تأثير إيجابي لما يوجد به من فوائد وعناصر صحية وطبية مفيدة لمرضى السكر.

ما هو دواء جلوكوفاج

دواء جلوكوفاج يدخل في علاج أمراض أخرى بجانب علاج مرض السكر فهو يمكنه التأثير الإيجابي على مرضى الكبد فإن هذا المرض أصبح منتشراً هو الأخر بشكل كبير وأي إهمال في علاجة قد يُسبب تلف الكبد فوراً وتصبح حياة المريض في خطر ومن خلال مقالنا سوف نوضح بالتفصيل كل ما يخص هذا العلاج.

دواعي استعمال دواء جلوكوفاج

  • يُستخدم في علاج مرض السكر من النوع الثاني بجانب الأنسولين.
  • يُساعد في الحفاظ على نسبة السكر بالدم.
  • يُساعد في علاج تكيس المبايض.
  • يعمل على ضبط نسبة الكوليسترول بالدم.
  • يُساعد في جعل البنكرياس يعمل بشكل طبيعي.

الجرعة المسموح بها من دواء جلوكوفاج

  • الجرعة الاعتيادية تكون بمعدل 500 ملجم مرتين في اليوم.
  • يتم تحديد الجرعة من الطبيب المُعالج.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء جلوكوفاج

يجب أخذ الحذر من الآثار الجانبية التي توجد في هذا الدواء حيث تتسبب في نتائج سلبية على الصحة ويكون من الأفضل تجنبها بكافة الطرق حتى لا يتعرض المريض لمُضاعفات صحية وسوف نتعرف اليوم على البعض من هذه الآثار.

  • الشعور بألم في العضلات وإعياء.
  • ضعف عام بالجسم.
  • الرغبة في الغثيان.
  • القيء المستمر.
  • يؤدي إلى الشعور بضيق في التنفس.
  • عسر الهضم.
  • الشعور بألم في المعدة.

موانع استعمال دواء جلوكوفاج

  • يمنع عن الأشخاص الذين يُعانون من ضيق في التنفس.
  • يحذر عن الأشخاص مدمنين الكحوليات.
  • يكون خطراً في حالة غيبوبة السكر.
  • يحظر تناوله للمرأة التي تقوم بالرضاعة الطبيعية.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.