جلسرين

دواء جلسرين “Glycerin” لبوس سريع المفعول وله نتيجة سريعة في التخلص من الإمساك الذي يُعاني منه الأطفال فكما نعلم أن الأطفال هم أكثر عُرضة للإمساك خاصة الرضع لذلك يتجنب الآباء والأمهات إهمال هذه الحالة التي من الممكن أن تُسبب مشاكل صحية أخرى ويمكن تناوله أيضاً للكبار في بعض الحالات وذلك بعد وصف من الطبيب المُعالج واليكم اليوم تفاصيل هذا اللبوس الذي ينصح به كثير من الأطباء فهو أفضل علاج للتخلص من الإمساك.

ما هو دواء جلسرين

دواء جلسرين يُعتبر هذا اللبوس من أسرع ما يمكن تناوله في حالة إمساك الأطفال الرضع فهو يحتوي على مادة تعمل على تليين البراز وبالتالي يقلل من الإمساك الذي يُسبب مشاكل صحية بالمعدة وسوء هضم وغيرها من الأشياء الأخرى التي لم يكن البعض على علم بها فهو يكون ذات قدرة كبيرة على امتصاص الماء من الأنسجة.

دواعي استعمال دواء جلسرين

  • علاج سريع للإمساك.
  • يُعالج البواسير.
  • يكون ذات نتيجة فعالة في القدرة على إخراج البراز.
  • يُعالج الشرخ الشرجي.
  • يتم تناوله بعد عمليات الشرج والمستقيم.
  • يمكن تناوله لمرضى القلب بالنسبة للكبار.

الجرعة المسموح بها من دواء جلسرين

  • الجرعة المسموح بها للأطفال تكون بمعدل 700 ملجم.
  • الجرعة اللازمة لكبار السن تكون 1.4 جرام.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء جلسرين

سوف نوفر لكم عبر موقعنا التكية كل ما يخص الآثار السلبية التي توجد بهذا اللبوس وذلك حتى يتم تجنبها وأخذ الحذر منها عند ظهورها ونصح أيضاً الأطباء بضرورة الالتزام بالجرعة المحددة من الطبيب تجنباً لأي هذه الآثار.

  • يُسبب إسهال لدى البعض.
  • حدوث بعض التقلصات بالبطن.
  • يؤدي إلى غازات حادة بالمعدة.
  • ظهور مخاط في البراز.
  • يؤدي إلى التهاب بالمستقيم ومكان الشرج.

موانع استعمال دواء جلسرين

  • يكون من الضروري تناول كميات مناسبة من السوائل طوال فترة العلاج.
  • يفضل أن يكون هذا العلاج وقتي وليس مستمراً لوقت طويل.
  • يفضل تجنبه في فترة الحمل وأيضاً فترة الرضاعة بالنسبة للسيدات البالغين.
  • يكون خطر على من هم لديهم حساسية تجاه أحد تركيبة هذا الدواء حتى لا يكون ذات نتيجة سلبية على الصحة.
مواضيع ذات صلة