موسوعة عربية شاملة

شد الوجه بالخيوط

تقنية جديدة لشد الوجه بواسطة الخيوط

تقنية جديدة لشد الوجه بواسطة الخيوط هى تقنية جديدة وهى طريقة غير جراحية حديثة ونتائجها فورية حتى تبدو المرأة بشكل اصغر سنا ويصبج الوجه بشكل طبيعي يتماشى مع تقاسيم الوجه وهى تقنية مناسبة لشد الوجه في الفك وترهلات الحاجبين والخدين وتعتبر تقنية شد الوجه بالخيوط تقنية امنة جداً وفعالة .

تقنية جديدة لشد الوجه بواسطة الخيوط

شد الوجه بالخيوط
شد الوجه بالخيوط

تقنية شد الوجه بالخيوط 

تتكون الخيوط المستخدمة في شد الوجه من مادة البوليبروبولين وهي الخيوط المستخدمة منذ سنوات طويلة في عمليات خياطة الجروح والأوردة وهي خيوط لا تتحرك داخل الجسم إلى أماكن أخرى ولا تسبب حساسية وأيضا لا تحتاج لتخدير كلي بل تخضع المرأة للتخدير الموضعي كما أنها تتميز بأنها تحافظ على تعابير الوجه ولا تؤثر في تغييره .
كيفية شد الوجه بالخيوط :
يقوم طبيب التجميل بتحديد المكان والطريق الذي ستمر به الخيوط داخل الجلد باستخدام قلم خاص ثم بعد ذلك يقوم بتعقيم الخيط  وزراعته تحت الجلد باستخدام إبرة طويلة لينة وغاية الدقة وتتم العمليه بالتخدير الموضعي للجلد وتستغرق عمليه الشد من خمس إلى عشر دقائق للمناطق الصغيرة أما شد الوجه بالكامل فيحتاج لنصف ساعة تقريبا .
وتختفي آثار الإبرة المستخدمة في زراعة الخيوط خلال أسبوع ويحتفظ الوجه بمظهره المشدود وفاعليه العمليه لمدة تتراوح بين 3-5 سنوات ويمكن للمرأة الخروج للعمل مباشرة حيث لا تتطلب العمليه فترة نقاهة بالمنزل  وذلك بعد اختفاء الآثار المؤقتة للعمليه والتي تظهر في صورة تورمات خفيفة وزرقة على بشرة الوجه مع بعض المحاذير مثل تجنب الابتسامة او الضحك العريضة خلال أسبوعين من اجراء العمليه حتى ينمو الجلد فوق الخيوط ويمتزج تماماًً مع الانسجة .

10

عيوب شد الوجه بالخيوط :
يحتاج الوجه لتكرار عمليه الشد بعد مدة أقصاها خمس سنوات أو أقل وفي بعض الحالات لا يمكن اصلاح جميع العيوب باستخدام العمليه كما أنها غير مجدية في حالة الترهلات الجلدية الكبيرة بالإضافة أنه هناك إحتمال حدوث تليف في أماكن مرور الخيوط  مع انتقادات ورفض من بعض أطباء التجميل كونها تعطي نتائج غير منسقة للجلد بحانب أنها لا تتناسب مع المرأة نحيفة الوجه وصاحبات البشرة الحساسة والجافة .

مع تحياتي

11

تقنية جديدة لشد الوجه بواسطة الخيوط

قد يعجبك ايضا