تستوستيرون

دواء تستوستيرون “TESTOSTERONE” يتوافر في شكل حقن تُستخدم في علاج قصور الغدد التناسلية التي تُسبب العديد من المشاكل الصحية في الجهاز البولي التناسلي، وينصح الأطباء بضرورة العلاج سريعاً من هذا المرض الذي يكون الإهمال فيه سبباً في بعض الأضرار الصحية الأخرى فإن الجهاز التناسلي هو المسئول عن عملية إخراج البول وأي خلل به يؤدي إلى احتباس وبالتالي الشعور بالضرر الشديد، وقد أكد الأطباء أن هذا الدواء به الكثير من الفوائد التي تعود على الصحة بالإيجابيات.

ما هو دواء تستوستيرون

دواء تستوستيرون يُعتبر من أفضل الادوية التي تُستخدم في نمو الذكور بشكل طبيعي حيث يكون له نتيجة في ظهور شعر الوجه والصوت الخشن الذي يتميز به الرجال، كما أنه يُعالج أيضاً القصور الذي يُصاب به الجهاز التناسلي.

دواعي استعمال دواء تستوستيرون

  • يُستخدم هذا الدواء لعلاج قصور الغدد التناسلية.
  • علاج الخصية وتحسين الأداء.
  • يقي من الأورام التي تُصيب الغدة النخامية.
  • نمو العضلات والعظام وتطور الأعضاء التناسلية.
  • يُساعد في حالات البلوغ المتأخر عند الذكور.

الجرعة المسموح بها من دواء تستوستيرون

  • يتم تناول هذا الدواء عن طريق الحقن في العضل.
  • يتم تناول الجرعة كل أسبوع أو 4 أسابيع.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول داء تستوستيرون

يُعتبر هذا الجواء مثل أي دواء يوجد به بعض الآثار الجانبية التي تكون سبباً في العديد من الأضرار الصحية ولذلك ينصح الأطباء بضرورة أخذ الحذر منها وذلك لأنها تُسبب مشاكل صحية وسوف نوضح البعض منها خلال النقاط التالية: –

  • انخفاض حاد في نسبة السكر.
  • هبوط الدم نتيجة تناول جرعات زائدة من الحقن.
  • ظهور بعض النتائج السلبية في اختبارات الكبد.
  • التعرض للنزيف وتخثر الدم.
  • فرط في الحساسية.
  • ألم شديد والتهاب مكان الحقن.
  • جلطات الدم.
  • التعرض لحالات صلع أو زيادة الشعر بشكل كثيف.

موانع استخدام دواء تستوستيرون

  • يمنع تناول هذا الدواء لمن يُعانون من حالات حساسية مُزمنة تجاه أي مكونات من الدواء.
  • يحظر تناوله للأطفال بدون علم الطبيب فقد يكون خطراً على صحتهم.
  • يمنع الأطباء تناول أي جرعات زائدة حيث يُشكل خطراً كبيراً.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.