تجلط الدم عند الحامل

تجلط الدم عند الحامل من أكبر المشاكل التي تواجهها المرأة الحامل وتحدث هذه الحالة عند تعرض الدم للتصلب والتجمع في مكان واحد بالجسم وتؤدي هذه التجلطات إلى انسداد الأوعية الدموية وقد يُشكل هذا التجلط الكثير من المخاطر على جسم المرأة الحامل وسوف نتعرف بالتفصيل على أسباب تجلط الدم والأعراض وذلك من خلال النقاط التالية: –

أسباب تجلط الدم عند الحامل

  • الأسباب الوراثية ويُعتبر العامل الوراثي هو السبب الأساسي وراء إصابة الحامل بتجلط الدم.
  •  عند الجلوس بوضع الرجل فوق الأخرى لساعات طويلة.
  • عدم تناول كميات كبيرة من السوائل.
  • عند التعرض لعمليات جراحية حديثة.
  • في حالة الوزن الزائد أو أمراض الكبد والشرايين.
  • في حالة ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم.
  • في حالة ضيق الشرايين.

اقرأ أيضاً: فقر الدم: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

أعراض تجلط الدم عند الحامل

  • تجلط الدم في الساق واليدين: حيث يُصاحب هذا التجلط انتفاخ في هذه المنطقة والشعور بالألم الشديد.
  • تجلط الدم في القلب: يبدأ المُصاب الشعور بألم شديد وثقل حاد في منطقة الصدر، وضيق شديد في التنفس ودوخة شديدة.
  • تجلط الدم في الدماغ: حيث تبدأ المرأة الحامل الشعور بالصداع الشديد ووجود صعوبة في الكلام ونطق الحروف.
  • تجلط الدم في الرئة: وهو يُعرف بالانصمام الرئوي حيث تشعر الحامل بضيق مفاجئ في التنفس وسرعة شديدة في ضربات القلب.

مُضاعفات تجلط الدم عند الحامل

  • مشاكل في المشيمة: هو العضو الذي يتكون داخل الرحم ويعمل على توصيل الغذاء والاكسجين للجنين وذلك عن طريق الحبل السري، وعندنا تتعرض المشيمة للجلطة فإن هذا يكون سبباً في توقف نمو الجنين لصعوبة وصول الغذاء له.
  • الإجهاض: تجلط الدم يُسبب إجهاض الجنين في بعض الأوقات داخل الرحم خاصة في الشهور الأولى من الحمل قبل أن يبلغ الجنين 20 أسبوع.
  • السكتة القلبية: في بعض الأوقات يمنع تجلط الدم وصول الاكسجين والدم إلى القلب حيث يصبح غير قادراً على ضخ الدم بالجسم وبالتالي توقف عضلة القلب أو حدوث خلل في وظيفة القلب وتُسبب مرض دائم للمرأة الحامل.
  • توقف نمو الجنين داخل الرحم: حيث يصبح الجنين في هذه الحالة غير قادراً على النمو بشكل طبيعي داخل الرحم طوال شهور الحمل وذلك يُشكل خطراً كبيراً عليه.
  • تسمم الحمل: من الحالات التي تُصيب بعض الحوامل خاصة في الفترة بعد الأسبوع 20 من الحمل وتبدأ في هذه الحالة تشعر المرأة بارتفاع شديد في ضغط الدم وحدوث بعض المشاكل في الرؤية وضعف الإبصار.
  • الجلطة الرئوية: عند تحرك الجلطة لتصل إلى الرئتين تُسبب انسداد رئوي وقد تؤدي الحالات الشديدة إلى الموت فوراً.
  • الشلل الدماغي: حيث تكون هذه الحالة بعد حدوث تجلط في الدم بأحد أوردة المخ وبالتالي يمكن التعرض للسكتة الدماغية.

علاج تجلط الدم عند الحامل

  • الابتعاد عن التدخين.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم حيث يكون لها نتيجة فعالة في تقوية العضلات.
  • التدليك حيث يُساعد في تهدئة الجسم وتحريك الدم جيداً في المنطقة التي تم تدليكها.

شاهد أيضاً: جلطة الدماغ: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج

نصائح لتجنب الإصابة بتجلط الدم للحامل

  • يجب الحرص على الحركة الدائمة وممارسة بعض الأنشطة كما يجب إنقاص الوزن سريعاً في حالة التعرض لزيادة في الوزن وسمنة مُفرطة.
  • تناول كميات كبيرة من السوائل على مدار اليوم حيث هذا يكون سبباً في الوقاية من تخثر الدم حيث يصبح الدم غير سميك وبالتالي يكون سهل تدفقه داخل الأوعية الدموية.
  • ينصح بعدم الجلوس لفترات طويلة طوال فترة الحمل وذلك لمنع ظهور أي تجلط للدم حيث يجب الحرص على الوقوف والمشي من وقت للأخر.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.