بوسبيرون

يعتبر دواء بوسبيرون “Buspirone” من الأدوية المشهورة في معالجة الاكتئاب والقلق والتوتر، ومن خلال متابعة هذا المقال سوف نقدم لكم الكثير عن هذا الدواء سواء من حيث دواعي الاستعمال والآثار الجانبية وموانع الاستعمال والجرعة المسموح بها.

ما هو دواء بوسبيرون

تستخدم هذه الأقراص في معالجة حالات القلق والتوتر العصبي الذي يشتكي منه الكثير من الأشخاص، يتميز هذا الدواء عن غيره من الأدوية الأخرى أنه ليس لديه أي أعراض جانبية أو خطيرة تؤثر على المريض بشكل سلبي.

الآثار الجانبية لدواء بوسبيرون

  • يستخدم هذا الدواء في معالجة كل حالات اضطرابات القلق.
  • يقوم هذا الدواء بمعالجة التوتر بشكل عام.
  • يعالج عند الكثير من الأشخاص الحالات النفسية.
  • يساعد على التقليل من أعراض القلق الشديد.

الجرعة المسموح بها لدواء بوسبيرون

  • الجرعة المعتادة لهذا الدواء في حالة القلق البالغ عند الكبار تكون 7.5 ملليغرام.
  • يتم تناوله في اليوم مرتين.
  • من الممكن أن الجرعة تزيد على حسب حالة المريض.
  • يجب ان لا تزيد الجرعة عن 60 ملليغرام في اليوم الواحد.
  • الجرعة المعتادة لهذا الدواء بالنسبة للأطفال لا بد أن تكون تحت استشارة الطبيب المعالج.

الآثار الجانبية لدواء بوسبيرون

  • يجعل الجسم يتحرك حركات لا إرادية بشكل كثير.
  • يسبب خاصة في منطقة الأرداف رعشة كبيرة.
  • يسبب التهاب اللوزتين والحلق.
  • تصلب الساقين والذراعين.
  • ظهور على جسم المريض طفح جلدي.
  • يسبب ضعف في القدمين وفي اليدين.
  • ضعف حاد في العضلات.
  • زيادة ضربات القلب عن المعدل الطبيعي.
  • ضيق وصعوبة في التنفس.
  • الإحساس بألم حاد في منطقة الصدر.
  • الارتباك الشديد.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.
    الإصابة بحمي شديدة.

موانع استعمال دواء بوسبيرون

  • يحذر من تناول هذا الدواء أثناء تناول المشروب الكحولي.
  • يحذر من تناول هذا الدواء للمرأة الحامل.
  • يحذر من تناول هذا الدواء للمرأة في مرحلة الرضاعة الطبيعية حتى لا يؤثر على الطفل.
  • يحذر من استخدام هذا الدواء للأشخاص الذين لديهم حساسية من مكونات هذا الدواء.
  • يحذر من تناول هذا الدواء مع تناول دواء كاربوكسازيد ومع أيضاً دواء إكسيدار أحادى الأمين كالترانيلسيبرومين لأنه يسبب ارتفاع شديد في ضغط الدم.
مواضيع ذات صلة