مجدي يعقوب

البروفيسور مجدي حبيب يعقوب هو البروفيسور المصري البريطاني، وهو عالم في مجال جراحة القلب، وقد ولد في يوم 16 نوفمبر 1935 في محافظة الشرقية مدينة بلبيس في مصر، والجدير بالذكر أن مجدي يعقوب يعتنق الدين المسيحي والطائفة الأرثوذكسية، ويرجع أصل البروفيسور إلي محافظة المنيا.

النشأة التعليمية للبروفيسور مجدي يعقوب

البروفيسور مجدي يعقوب قد التحق بكلية الطب في جامعة القاهرة، وفي عام 1962 سافر إلي شيكاغو ومنها إلي بريطانيا وعمل في مستشفى الصدر في لندن، وبعد أن أثبت نفسة وجدارته في هذه المستشفى قد شغل منصب أخصائي جراحات القلب والرئتين في مستشفى هار فيلد وظل يشغل هذا المنصب منذ عام 1969 إلي عام 2001، إلي أن أصبح مدير لقسم الأبحاث العلمية والتعليم وذلك في عام 1992.

وفي عام 1986 قد عين أستاذ في المعهد القومي للقلب والرئة، وقد عمل على تطوير وتحسين تقنيات جراحات نقل القلب وذلك في عام 1967، وفي عام 1980 قام بإجراء أول عملية نقل قلب لمريض يدعى دريك موريس الذي كان يعد هو المريض الأول والأطول فترة عاش بقلب منقول له إلي أن توفي في عام 2005، وقد قام الدكتور مجدي يعقوب بإجراء عملية زرع قلب لأحد المشاهير في بريطانيا وهو الفنان الكوميدي أريك موركامب وقد قامت الملكة إليزابيث الثانية بمنحة لقب فارس وذلك سنة 1966 وقد قام الإعلام البريطاني بمنحة لقب ملك القلوب.

الدكتور مجدي يعقوب عند وصوله لعمر 65 قد قرر اعتزال القيام بعمليات جراحية وأصبح استشاري لعمليات نقل الأعضاء، ولكنة في عام 2006 قد عرضت علية عملية صعبة ومعقدة لطفلة قد شفى قلبها الطبيعي وكان من الضروري أن تجرى عملية نقل القلب المزروع لوضع قلبها الطبيعي ومن هنا قد تراجع يعقوب في قرارة وقام بإجراء هذه العملية، مع العلم أنه لم يكون هو الذي قام بزراعة عملية القلب الأولى لهذه الطفلة،

الأرقام القياسية التي حققها البروفيسور مجدي يعقوب

الجدير بالذكر هو حصول الدكتور مجدي يعقوب على زمالة كلية الجراحين الملكية في لندن، وقد حصل على العديد من الدرجات والألقاب الشرفية في العديد من الجامعات ومنها، جامعة كارديف ولوفيرا وبرونيل، وجامعة لوند في السويد، والأمر الجدير بالذكر أنه دخل موسوعة غينيس بسبب أنه قد قام بعملية زرع قلب لشخص إنجليزي عاش بعدها لمدة 33 عام بقلب مزروع.

جائزة فخر بريطانيا ومجدي يعقوب

قد حصل الدكتور مجدي يعقوب على جائزة فخر بريطانيا في عام 2007 التي تم تقديمها على قناة إي تي في البريطانية، وقد أقيمت الحفلة بحضور رئيس وزراء غوردن براون، وكانت هذه الجائزة تقدم وتمنح للأشخاص اللذين يقيمون بأعمال تحمل الكثير من العطاء أو الأعمال التي تعمل على بناء وتنمية المجتمع، ومن هنا قد رأت لجنة التحكيم أن الدكتور مجدي يعقوب قد قدم الكثير والكثير للمجتمع وأنه قد قام بإنشاء جمعية خيرية تعمل على علاج الأطفال الذين يعانون من مرض القلب وذلك في عالم الدول النامية، وأنه قد قام بإجراء أكثر من عشرون ألف عملية قلب في بريطانيا، وقد استلم مجدي يعقوب الجائزة في الحفلة بحضور الكثير من الرجال والشخصيات المهمة والبارزة.

الدكتور مجدي يعقوب وقلادة النيل العظمى

صدق الرئيس محمد حسنى مبارك على القرار الجمهوري الصادر في عام 2011 بمنح الدكتور مجدي يعقوب وسام قلادة النيل العظمى وذلك نظراً وتقديراً من بلده مصر على قيامه ومجهوده الرائع والمؤثر في مجال جراحة القلب، وقد أقيمت حفلة خاصة على شرف الدكتور مجدي يعقوب الذي حضر بنفسه وتسلم جائزته، والجدير بالذكر أنه قد قام بعمل الإنجازات في مجال زرع الخلايا، بحيث قام بتكوين فريق طبي بريطاني وعمل على تطوير صمام القلب من خلال استخدام الخلايا الجذعية، وقد أكد يعقوب أنه في خلال عشر سنوات سوف يتمكن من زراعة قلب كامل من خلال استخدام الخلايا الجزعية، بحيث نجح فريق  يعقوب البريطاني بأن يستخدم خلايا جزعية من عظام الجسم ويحولها إلي أنسجة تتحول إلي صمامات للقلب.

الدكتور مجدي يعقوب وزيارته لمصر

الدكتور مجدي يعقوب يأتي إلي مصر في صورة زيارات، ومن خلال كل زيارة يقوم بإجراء عدد من العمليات الخاصة بجراحة القلب بشكل مجاني لمرضى القلب، والجدير بالذكر هو قيامه بإنشاء أكبر مركز لإجراء عمليات القلب في أسوان بجمهورية مصر العربية وقد تم ذلك في عام 2009، تعد هذه المستشفي واحدة من أهم المستشفيات التي قد أنشئت بأحدث التقنيات الطبية الحديثة على مستوى العالم.

مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.