بحة الصوت هو عبارة عن تغيرات صوتية وهي أعراض وليست مرضاً ومن الممكن الشفاء منه في أقرب وقت عن طريق تناول بعض الأعشاب الطبيعية أو عند طريق الأدوية التي يصفها الطبيب، وقد يُسبب بحة الصوت ألم شديد في الحلق والتهاب في الحنجرة يجعل الشخص المُصاب غير قادراً على التحدث بشكل طبيعي ويبدأ المريض الشعور بألم حاد في الحلق وهناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذه البحة الصوتية وسوف نتعرف بالتفصيل على هذه الأسباب من خلال النقاط التالية: –

أسباب بحة الصوت

  •  التهاب الحنجرة: حيث يكون سبباً في تورم الحلق واللوزتين وانتفاخ الأحبال الصوتية والتي تحدث أثناء التعرض لنزلة برد شديدة أو إصابة الجهاز التنفسي بالعدوى البكتيرية أو إصابة الصوت بالإجهاد.
  • أورام الحبل الصوتي الحميدة: استخدام الصوت بطريقة مُجهدة أكثر من اللازم أو النباح والتحدث بصوت عالي لفترات طويلة من الزمن يؤدي إلى ورم هذه الأحبال الصوتية حيث تبدأ تكوين أكياس ثنايا عليها.
  • نزيف الحبال الصوتية: ويحدث عند تمزق الأحبال الصوتية والأوعية الدموية وتبدأ الأنسجة الرخوة الامتلاء بالدم، وقد يكون ذلك مصحوباً بفقدان سريع في الصوت غير متوقع وذلك بعد الصراخ الشديد.
  • استخدام الصوت بشكل سيء: وذلك يحدث عند التحدث في المواقف الصاخبة بدون استخدام الميكروفون حيث يستعين الشخص برفع صوته بشكل مبالغ فيه مما يكون سبباً في حدوث بحة الصوت.
  • الارتجاع المريئي: يُعتبر من أكثر الأشياء شيوعاً تُسبب بحه الصوت حيث يبدأ حمض المعدة في الرجوع إلى المريء وهذا ما يجعل الصوت في الصباح عند الاستيقاظ من النوم متغيراً عن باقي النهار، حيث يبدأ المُصاب الشعور بشيء مُعلق في الحلق ويرغب في التخلص منه وغالياً يكون مثل المخاط.
  • الاضطراب العصبي: تظهر بحه الصوت بكثرة عند الأشخاص الذين يُعانون من حالات عصبية مُزمنة مثل السكتة الدماغية، مرض باركنسون.

علاج بحة الصوت بالأعشاب

  • الثوم والفجل: يُعتبر الثوم واضافة الفجل له أفضل مضاد حيوي يقضي على بحة الصوت.
  • اللبان: يتم طبخ مطحون اللبان مع العسل ويُغلى وبعد ان يبرد يتم تناول ملعقة في الصباح وملعقة أخرى قبل النوم مباشرة وذلك بالمضغ فإن هذا يُعالج بحة الصوت سريعاً.
  • القرفة والنعناع: يتم غلي مسحوق القرفه مع النعناع وذلك 3 مرات في اليوم.
  • العنب: يتم شرب عصير العنب بكميات كثيرة وذلك للعلاج سريعاً من بحة الصوت والتهاب الحنجرة.
  • ثمرة الجوز: عن طريق تحميص ثمرة الجوز بالقشرة ثم يتم طحنه جيداً ويُضاف له عصير عنب ويتم غليه جيداً على النار ثم يتم تناول كوب واحد منه يومياً.
  • الصنوبر واللوز: يتم تحميص الصنوبر المقشر مع اللوز وبذور الكتان ويطحن الخليط جيداً مع العسل ويتم تناول ملعقة صغيرة 3 مرات يومياً.
  • الملفوف: يتم غلي أوراق الملفوف مع الماء المغلي ثم يتم تصفيتها وبعد ذلك الغرغرة بها عن طريق إضافة الماء والعسل ثم يتم تناوله 3 مرات في اليوم يكون عنصراً جيداً للعلاج من بحة الصوت.

طرق الوقاية من بحة الصوت

  • يجب الحفاظ على راحة الصوت وعدم إرهاقه.
  • تجنب استخدام الصوت بشكل مبالغ فيه مثل الصراخ.
  • الإقلاع سريعاً عن التدخين.
  • تناول بعض الأدوية التي تُعالج ارتجاع المريء.
  • تناول كميات كبيرة من الماء يومياً حيث أنها تُساعد على ترطيب الحنجرة.
  • الحرص على الاستحمام بالماء الدافئ فإن البخار الصادر منه يُساعد في تفتيح الممرات الهوائية التي تُساعد على ترطيب الحنجرة والحماية من بحة الصوت.
  • يجب تجنب تناول الأطعمة الحارة.
  • الابتعاد عن الأدوية مضادة للاحتقان.
  • يجب الابتعاد عن مضادات الهيستامين.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.