الناسور العصعصي

الناسور العصعصي يكون عبارة عن كيس يتواجد به شعر متساقط ويتراكم في منطقة أسفل الظهر وبالأخص عند العصعص، حيث أن مع مرور الوقت يتكون به الشعر الزائد ويؤدي إلى تساقط هذه المنطقة مما يجعل المُصاب يشعر بكثير من الألم والتوتر لما تؤدي له باضطرابات في الإفرازات الدموية، ويوجد أسباب متعددة يمكن أن نتعرف عليها خلال النقاط التالية: –

أسباب الناسور العصعصي

  • الجلوس لفترة طويلة: يتكون كيس الناسور العصعصي أسفل منطقة الظهر نتيجة الجلوس لساعات طويلة بدون تحرك وقد ينتج عنه الشعور بالألم الشديد.
  • التعرض لإصابة في العصعص: قد تصطدم هذه المنطقة ببعض الأشياء مما يجعلها في حالة صلبة وتؤدي إلى الشعور بألم حاد في هذه المنطقة.
  • الشعر الكثيف: عند تراكم الشعر الكثيف في منطقة الظهر لدى بعض الأشخاص.
  • الإصابة الخُلقية: قد يولد بعض الأشخاص بهذا المرض نتيجة عوامل وراثية.
  • يُصاب به نسبة كبير من الرجال الذين يملكون شعر كثيف في منطقة الظهر.
  • الإصابة بالعدوى البكتيريا.
  • يُصاب به البعض بعد إجراء عملية جراحية.

أعراض الناسور العصعصي

  •  الشعور بألم حاد في منطقة أسفل الظهر حيث يشعر الشخص بأن هناك بعض التجمعات الدموية ولا يستطيع الشخص تحمله.
  • تورم المنطقة المُصابة ويصبح لونها أحمر وأيضاً انتفاخ في العمود الفقري.
  • ظهور دم في البراز مع رائحة كريهة والشعور بالألم الحاد.

طرق الوقاية من الناسور العصعصي

  • النظافة الشخصية: حيث يجب الاستحمام يومياً والحفاظ على نظافة الجسم الدائمة وذلك لمنع نمو البكتيريا على الجلد.
  • إزالة الشعر: يكون من الضروري إزالة الشعر الزائد من الجسم وذلك عن طريق الأدوات التي تزيله من الجذور حيث أن بقاء بعض الشعر على سطح الجلد قد يؤدي تكون الناسور العصعصي.
  • يجب عدم الجلوس لساعات طويلة بدون تحرك.
  • الإكثار من تناول الماء والسوائل حيث أنها أفضل علاج للتخلص من الناسور.
  • ضرورة اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على مجموعة من الفيتامينات والمعادن.

علاج الناسور العصعصي بالأعشاب

  • الثوم: فهو من النباتات التي تدخل في علاج الكثير من الأمراض وذلك عن طريق تناول فص على الريق في الصباح، فهو يتخلص من البكتيريا الضارة وأيضاً تطهير الأمعاء.
  • العسل ومُر البطارخ: يُضاف ملعقتين من العسل مع ملعقة من البطارخ ويوضع المزيج بشكل يومي على المنطقة المُصابة.
  • البابونج: يتم تناول مغلي هذا النبات الذي يقضي على الالتهاب.
  • التين المجفف: ومن من أفضل النباتات التي تحتوي على عناصر مليئة بالفوائد والمواد التي تُساعد في تقوية الجهاز المناعي وبالتالي محاربة الأمراض.
  • زيت الزيتون: يتم تدليك منطقة الناسور العصعصي بهذا الزيت فهو يقلل الألم الناتج من هذه المنطقة.
  • شمع العسل: يُساعد في ترميم الجلد وأيضاً له نتيجة سريعة وفعالة في التخلص من آلام الظهر وإعادة بناء الخلايا.
  • الميرمية: يتم إضافتها إلى حوض الاستحمام الدافيء والجلوس به لفترة من الوقت حيث أن هذه الوصفة تُساعد في الشفا سريعاً.
  • شاي الزنجبيل: يمكن تناوله من أجل الشفاء سريعاً من الالتهاب حيث يتم اضافة البعض منه إلى كوب ماء مغلي وتناوله.
  • حليب الكركم: يوجد به نسبة من الكركمين التي تكون مضادة للبكتيريا الضارة حيث يوضع ملعقة منه في كوب حليب دافئ ويتم تناول كوب صباحاً وأخر في المساء.
  • البردقوش والاوريجانو: يُضاف ملعقة من كل مكون في كوب ماء دافئ ويتم تناول كوب صباحاً ومساءاً.
  • خل التفاح: يوضع قطعة من القطن في هذا الخل ويتم مسح المنطقة المُصابة به والتخلص من الخراج الصديدي المتواجد بها وسوف يتم الحصول على نتيجة سريعة.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.