العوامل التي تؤدي إلى الولادة في الشهر السابع

العوامل التي تؤدي إلى الولادة في الشهر السابع وأعراضها ونصائح لتجنب الولادة المبكرة، عند بداية الشهر السابع من الحمل تقلق العديد من السيدات بسبب هاجس الولادة المبكرة، حيث تكررت تلك الظاهرة في الوقت الحالي، سنتعرف اليوم على اسباب الولادة بالشهر السابع وكيفية تجنب حدوثها.

الولادة المبكرة

تأتي الولادة المبكرة نتيجة لحدوث الطلق والتقلصات تتسبب في فتح عنق الرحم ويؤدي إلى الولادة المبكرة، وفي أغلب الأحيان تشكل الولادة بالشهر السابع خطر على حياة المولود والعديد من المواليد في هذا الشهر تحتاج للرعاية الخاصة بالحضانات كما يوجد احتمالات إصابة الأطفال بإعاقات جسدية وعقلية.

العوامل التي تؤدي إلى الولادة في الشهر السابع

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي لحدوث ولادة مبكرة، إليكم أسباب الولادة في الشهر السابع:

  • وجود التهابات بالمهبل وعنق الرحم والإهمال في علاجها حيث تؤدي لتواجد بكتيريا وأمراض معدية مثل البكتيريا المهبلية وداء المشعرات.
  • وجود مشاكل بعنق الرحم أو المشيمة لدى السيدة الحامل.
  • حدوث مضاعفات أثناء الحمل تزيد من احتمالات الولادة المبكرة ومن بين تلك المضاعفات سكر الحمل وتسمم الحمل أو إصابة السيدة الحامل بانفصال المشيمة والمشيمة المنزاحة.
  • الإصابة بالأنيميا وفقر الدم بسبب قلة تناول الوجبات الغذائية.
  • قلة السائل الامنيوسي المحيط بالجنين داخل الرحم.
  • إصابة السيدة الحامل بأمراض في القلب أو اضطرابات بالضغط طوال فترة الحمل.
  • يعد التدخين بصورة مفرطة من أشهر أسباب الولادة بالشهر السابع.
  • التدخين بشكل مفرط يعد عاملاً من عوامل الولادة المبكرة في الشهر السابع.
  • تكرار حالة الولادة المبكرة لأكثر من مرة للأم.
  • المرحلة العمرية للسيدة الحامل، حيث تكون فرص الولادة المبكرة أكثر للأم الحامل اقل من 18 عام، وكذلك السيدة الحامل فوق ال 40 عام.
  • تعرض الأم الحامل للضغوطات العصبية والنفسية يؤدي لحدوث ولادة مبكرة، حيث تسبب التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها الحامل في حدوث انقباضات وزيادة في إفراز الهرمونات التي تقرب من موعد الولادة.
  • عندما تكون الفترة متقاربة بين الحمل والآخر، إذا حملت السيدة قبل 18 شهر من الحمل الذي يليه تزيد احتمالية الولادة المبكرة.
  • عند الحمل في التوائم تزيد نسبة احتمالية الولادة المبكرة.

شاهدي أيضًا: كيفية إخفاء آثار الولادة القيصرية بالأعشاب وطرق الوقاية

أعراض الولادة في الشهر السابع

بعد انتهاء الشهر السادس من الحمل يجب على السيدة الحامل مراعاة التغييرات التي تحدث والعلامات التي تشير لقرب موعد الولادة، ومن تلك العلامات ما يلي:

  1. ألم بمنطقة أسفل الظهر ويختلف ألم الولادة المبكرة عن الألم الطبيعي المصاحب للحمل حيث يكون مستمر وثابت.
  2. حدوث انقباضات وتقلصات تشبه المصاحبة الحيض ولكن تكون على فترات قصيرة أقل من عشر دقائق بين انقباضة وأخرى ويكون مصاحب للإسهال.
  3. تسرب سوائل من المهبل ويحدث نزيف مهبلي وزيادة الإفرازات مع وجود ضغط بمنطقة الحوض.
  4. بعض الحالات تتعرض لأعراض الأنفلونزا مثل الغثيان والقيء والصداع.

نصائح لتجنب الولادة في الشهر السابع

  • الحرص على تناول الوجبات الرئيسية المتكاملة والتي تتوافر بها جميع العناصر الغذائية اللازمة للأم والجنين.
  • المحافظة على الوزن المثالي وعدم زيادته عن المعدل الطبيعي فمن المعروف أن السيدة الحامل يزداد وزنها كل شهر تقريباً كيلو جرام واحد.
  • مراعاة المرحلة العمرية ويستحسن عدم الحمل بعد تجاوز ال 35 عاماً.
  • الحرص على تواجد السيدة الحامل بعيدا عن الإجهاد والضغط النفسي والعصبي.
  • الابتعاد عن التدخين قدر الإمكان وحتى التدخين السلبي.
  • الحرص على تناول الأدوية الموصوفة من الطبيب المختص وعدم تناول أدوية دون إشراف الطبيب.
  • يجب أن تقوم السيدة الحامل بمتابعة دورية عند الطبيب وإخباره بكل جديد.
  • مراعاة التباعد بين فترات الحمل والأخرى حافظاً على صحة الأم.

معلومات قد تهمك: نصائح مفيدة لإنقاص الوزن بعد الولادة والتخسيس بأمان

عرضنا لكم أسباب الولادة في الشهر السابع أو كما تسمى (الولادة المبكرة) وكيفية تجنب حدوثها وأهم النصائح للحفاظ على صحة الأم والجنين أثناء فترة الحمل حتى الولادة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.