التهاب عصب الأذن: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

التهاب عصب الأذن وهو العضو الذي يتواجد في الأذن بالتحديد بين جسر فارول والنخاع المستطيل وقد يرتبط بهذه المنطقة عن طريق الجذر الدهليزي القوقعي، كما أنه يتواجد أيضاً خلف العصب السابع وهو يُساعد في التوازن ولذلك يكون من الضروري استشارة الطبيب فور حدوث أي خلل به أو التعرض للالتهاب، ومن الممكن التعرف بالتفصيل على أسباب وأعراض التهاب هذا العصب من خلال النقاط التالية: –

أسباب التهاب عصب الأذن

  • الإصابة بالإنفلونزا.
  • الحزام الناري.
  • الإصابة بالحصبة الألمانية.
  • مرض النكاف.
  • جدري الماء.
  • تناول كميات كبيرة من الكحوليات.
  • الإصابة بالحساسية.
  • التدخين.
  • تناول بعض الأدوية التي تؤدي إلى التهاب عصب الأذن مثل الأسبرين.

أعراض التهاب عصب الأذن

  • الشعور بضغط شديد في منطقة الأذن.
  • سماع صوت رنين بالأذن وطنين حاد.
  • قيح الأذن.
  • تسرب سائل بالأذن.
  • ألم شديد في الأذن.
  • ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الشعور بصداع طفيف في الرأس.
  • فقدان السمع بشكل تام.

مُضاعفات التهاب عصب الأذن

  • تعرض الأذن الداخلية للتلف الدائم.
  • فقدان السمع بشكل متفاوت.
  • الشعور بالدوار الدائم.
  • قد يتعرض المُصاب للتساقط على الأرض نتيجة فقدان الوزن.

علاج التهاب عصب الأذن بالأعشاب

  • التوت البري: يُعتبر هذا النبات هو أحد النباتات المُعمرة كثيراً ويتميز بالثمار ذات اللون الأحمر ويتسم بمذاق لذيذ ومختلف تماماً، ويحتوي على بعض المواد الطبيعية مثل ساليسيلات وذلك بجانب بعض الزيوت الطيارة الفلافونويد الذي يقضي على الالتهاب في وقت سريع والوقاية من تلف عصب الأذن.
  • البابونج: يُعتبر من أهم الأعشاب التي يتم تناولها عن طريق غلي القليل منها في الماء وتناول كوب يومياً وذلك يُساعد في الشفاء سريعاً من مشاكل الأذن.
  • اليوكا: تُعتبر من أهم أنواع الخضروات التي تُستخدم في علاج التهاب عصب الأذن حيث أنها تحتوي على بعض المواد الطبية التي تُساعد في الشفاء سريعاً من الالتهاب.
  • عشب الأذريون: من أفضل الطرق الفعالة في علاج التهاب عصب الأذن وتحتوي على مجموعة من الزيوت الطيارة التي تقضي على التهاب عصب الأذن.
  • زيت زهرة الربيع: يحتوي على مجموعة من أحماض الأوميجا 6 كما يحتوي أيضاً على حمض اللينوليك الذي يكون له نتيجة فعالة في القضاء على الأمراض التي تُصيب الأذن وذلك عن طريق تقطير الأذن به أو تدليك المنطقة الخارجية من الأذن.
  • الفلفل الحار: يوجد به مادة الكساسين التي تُستخدم في علاج التهاب الأعصاب وبالتالي تسكين الألم.
  • نبات سانت جو: يدخل هذا الدواء في تصنيع الأدوية التي تُعالج التهاب الأعصاب ولذلك يكون له نتيجة فعالة للعلاج من التهاب الأعصاب.
  • عشب السرو: من أكثر الأعشاب التي تُستخدم في علاج الآلام العصبية والالتهابات التي تُصيب عصب الأذن.
  • الثوم: يحتوي على مضادات الالتهاب وذلك عن طريق نقعه في زيت الزيتون لمدة أيام وبعد ذلك تقطير الأذن به بمقدار مرتين في اليوم بالأذن الواحدة، ولكن يمنع تقطير هذا الخليط في الأذن المُصابة بخرم في الطبلة.
  • نبات القنفد: يتم نقع هذا النبات في ماء مغلي جيداً لمدة 1/4 ساعة وبعد ان يبرد يُصفى جيداً ويتم تناول هذا المنقوع 3 مرات في اليوم.
  • حبق الراعي: يتم طحن هذه الأوراق جيداً وبعد أن يتكون عجينة توضع خلف الأذن بمقدار مرتين في اليوم.
  • نبات رجل الأسد: يتم الحصول على النبات هذا وطحنه جيداً وينقع في الماء المغلي لمدة 10 دقائق ويتم تناوله مرتين في اليوم.

طرق الوقاية من التهاب عصب الأذن

  • ممارسة التمارين الرياضية وبالأخص رياضة المشي والجري.
  • ضرورة الاسترخاء والخلود إلى الراحة وعدم التعرض للإرهاق.
  • ضبط مستويات السكري بالدم.
  • تناول بعض الفواكه مثل الأناناس لما يوجد به من مضادات الأكسدة.
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

X