التهاب الكاحل

التهاب الكاحل يكون عبارة عن حدوث تمزق في أربطة الكاحل التي تكون مسئولة بشكل كبير عن حماية المفصل من أي التهابات وتمزق، ولكن التعرض لالتهاب وخلل في هذه الأربطة تكون سبباً في عدم القدرة على المشي بشكل جيد ولا يستطيع الشخص المُصاب بالتهاب الكاحل التحمل القدم بكل كبير حيث يبدأ الشعور بالألم الشديد، ويزداد الألم أثناء المشي وينصح الأطباء بضرورة العلاج في أسرع وقت من هذا الالتهاب وذلك قبل تدهور الحالة الصحية وسوف نوضح أسباب وأعراض التهاب الكاحل وطرق العلاج منه خلال السطور التالية: –

أسباب التهاب الكاحل

  • إصابة غضروف الكاحل بالقرحة التي تُسبب لألم شديد به وهو عبارة عن ظهور العظام في هذه المنطقة ومع الحركة الكثيرة يُصاب الكاحل بالالتهاب المُزمن.
  • ومن أسباب التهاب الكاحل استخدام المفاصل بطريقة مبالغ فيها يزيد من الضغط على هذه المنطقة وبالتالي التعرض للتورم.
  • التواء الكاحل وتمزق الأربطة.

أعراض التهاب الكاحل

  •  الشعور بألم شديد بالكاحل عند المشي.
  • تورم شديد في القدم.
  • ومن أعراض التهاب الكاحل صعوبة شديدة في المشي وعدم القدرة على الحركة.
  • الشعور بألم شديد عند الضغط على منطقة الكاحل.
  • سماع صوت طقطقة في منطقة المفصل.
  • ظهور بعض الكدمات بعد أيام من الإصابة بالالتهاب.
  • تحرك العظام من مكانها.
  • صعوبة شديدة في المشي وتشوه المفصل.
  • يصبح لون مفصل الكاحل أزرق.
  • فقدان القدرة على التوازن.
  • احمرار منطقة الكاحل.
  • عدم القدرة على الحركة بشكل جيد.

علاج التهاب الكاحل بالاعشاب

  • البابونج: يُعتبر أكثر الأعشاب التي تُساهم في تهدئة الألم وتعود على التهاب الكاحل بالإيجاب والتخلص منه في أسرع وقت، حيث يتم تدليك منطقة الكاحل بماء البابونج الدافئ أو من الممكن أيضاً استخدام عصير البابونج.
  • الزعتر: هو أفضل الأعشاب الطبية التي تُعالج التهاب الكاحل الناتجة من الالتواء حيث يتم نقع الزعتر الجاف وبعد ذلك عمل كمادات منه بمنطقة الكاحل.
  • الثوم: يحتوي على بعض المضادات الحيوية حيث أنه يُقلل من التهاب الكاحل حيث يُضاف ملعقة صغيرة من عصير الثوم مع ملعقة زيت جوز الهند وتدليك الكاحل بها.
  • البردقوش: يُعتبر زيت البردقوش من أفضل الزيوت التي تُساهم في علاج التهاب الكاحل وذلك بتدليك هذه المنطقة بهذا الزيت وسيتم الحصول على نتيجة سريعة.
  • البصل: يحتوي على مجموعة من المواد الفعالة ومضاد حيوي يتخلص من التواء الكاحل والتهابه حيث يتم وضع شرائح البصل على منطقة الكاحل وذلك لمدة ساعتين.
  • زيت الخروع: يُعتبر أفضل الزيوت التي تُستخدم في تدليك منطقة الكاحل للتقليل من الالتهاب الذي يُصاب به فهو يحتوي على مجموعة من العناصر التي تقضي على الالتهاب.
  • عشبة القراص: هي عشبة مضادة للالتهاب تُساعد بشكل كبير على تخفيف الألم وبناء العظام بشكل طبيعي حيث يوضع هذا النبات على منطقة الكاحل حيث يحتوي هذا العشب على شعر صغير عند وضعه على المنطقة المُصابة يتخلل الجلد وبالتالي الحصول على نتيجة سريعة.
  • الصفصاف: هي من أكثر الأعشاب التي تُساهم في القضاء على الالتهاب حيث يتم مضغ الصفصاف للتقليل من الألم كما يُمكن أيضاً أضافة قشر الصفصاف إلى الشاي ولكن يُحذر من تناوله بكميات مُفرطة حيث يُسبب طفح جلدي مزمن.
  • عشبة النقرس: يحتوي على مجموعة مضادة للالتهاب وبه بعض المواد التي تُهاجم التهاب المفاصل مثل النقرس وأيضاً له نتيجة سريعة في الشفاء سريعاً من هشاشة العظام والتهاب الكاحل.
  • الكتان: يحتوي على الأوميجا 3 حيث يُعتبر أفضل غذاء لمحاربة الالتهاب وذلك عن طريق تحضير ملعقتين من هذه البذور في الوجبات اليومية ويمنع تسخين الكتان او طهي هذه البذور.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.