الإسهال المفاجئ: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

الإسهال المفاجئ من الأشياء التي تُسبب القلق الشديد لمن يُعاني منه، حيث أنه يؤدي إلى الرغبة في دخول الحمام سريعاً قبل أن يفقد الشخص السيطرة على البراز والتسبب له في إحراج، ويكون لهذا الإسهال أسباب عدة وأعراض أيضاً من الممكن معرفتها بالتفصيل خلال النقاط التالية: –

أسباب الإسهال المفاجئ

  • العدوى الفيروسية: والتي منها فيروس التهاب الكبد الفيروسي الذي قد يكون سبباً في تلف الكبد بشكل كبير وهذا يُسبب العديد من المشاكل الصحية.
  • الطفيليات: حيث يمكن الإصابة بها عن طريق تناول الطعام أو الشراب الملوث، وقد ينتقل بكثر في الدول النامية وهذا يُسمى بإسهال المسافرين، وهناك أنواع أخرى خطيرة تُسبب الإسهال والتي تأتي من تناول مضادات حيوية أو التواجد في المستشفيات لفترة طويلة.
  • تناول الحلويات الصناعية: حيث أن المحليات التي تتواجد في العلكة وغيرها من المكونات الصناعية الأخرى تكون سبباً في الإصابة بالإسهال المفاجئ.
  • الالتهابات المُزمنة.
  • التهاب الغدد الصماء: حيث أن التغيرات الهرمونية والإصابة بمرض أديسون سبباً رئيسي في الإصابة بالإسهال المفاجئ.
  • سوء الهضم.

أعراض الإسهال المفاجئ

  • الإصابة بالبراز السائل.
  • حدوث بعض التقلصات في البطن.
  • ألم حاد في المعدة.
  • ظهور دم في البراز.
  • ظهور مخاط في البراز.
  • انتفاخ البطن.
  • الغثيان.
  • الرغبة في دخول الحمام بشكل مستمر.
  • فقدان السيطرة على التحكم في الأمعاء.
  • الشعور بالدوار.
  • القيء.

مُضاعفات الإسهال المفاجئ

  • الجفاف وسوء التغذية.
  • تورم الجلد.
  • تصبح العيون غارقة للداخل.
  • الإغماء.
  • الدوار الشديد.
  • يصبح البول ذات لون داكن.
  • قلة الحركة.
  • ظهور بعض البقع في الجمجمة.
  • ظهور بعض الروائح الكريهة عند حركة المعدة.

طرق الوقاية من الإسهال المفاجئ

  • الحرص على تناول المياة النظيفة الخالية من أي ميكروبات.
  • يجب الحرص على النظافة الشخصية.
  • الرضاعة الطبيعية في أو 6 شهور.

علاج الإسهال المفاجئ بالأعشاب

  • الحلبة: تحتوي على نسبة مرتفعة من الصمغ فعند وصولها إلى البراز تعمل على تحسين حركة الأمعاء والوقاية من الإسهال المفاجئ، حيث يتم تناول ملعقة من بذور الحلبة بإضافة ملعقة كبيرة من الحليب وذلك 3 مرات يومياً.
  • الزنجبيل: يعمل على تنظيم الجهاز الهضمي وذلك يتم عن طريق خلط ملعقة منه مع ملعقة من الكمون، والقرفة والعسل وتناوله 3 مرات في اليوم، كما يمكن استخدام الزنجبيل الجاف لتحضير الشاي.
  • خل التفاح: يحتوي على مجموعة من مضادات الالتهاب القادرة على قتل الجراثيم المُسببة للإسهال، فهو غني بمادة البكتين والتي تحمي من التشنجات التي تُصيب الأمعاء، حيث يتم خلط ملعقة من خل التفاح في كوب من الماء وتناوله مرتين يومياً.
  • الزبادي: يوجد به البروبيوتيك وهي بكتيريا نافعة تقضي على الكثير من الأمراض، ويحمي من عُسر الهضم وطرد جميع السموم من الجسم.
  • البابونج: يُعالج الكثير من المشاكل المعوية والتي من ضمنها الإسهال المفاجئ، حيث يُضاف ملعقة منه مع ملعقة من النعناع في كوب من الماء المغلي، ويترك لمدة 1/4 ساعة وتناول هذا الشاي 3 مرات في اليوم.
  • العنب البري: يحتوي على مجموعة من العناصر والخصائص القادرة على التخلص من أي مشاكل تؤدي إلى الإسهال، فهو غني بكمية كبيرة من الألياف وينصح بمضغ هذا العنب المجفف أكثر من مرة يومياً.
  • قشر البرتقال: يُساعد هذا القشر في علاج الكثير من الأمراض المعدية، حيث يتم غسل البرتقال جيداً لإزالة أي أوساخ به، ثم تقشير قشر البرتقال ويوضع في 1/2 كوب من الماء وغليه جيداً وبعد أن يبرد يُضاف له العسل وتناوله بشكل يومي.
  • البطاطس: من أفضل النشويات التي تُساعد في علاج الإسهال حيث أنه يُنظم عملية الهضم والوقاية من اضطرابات الجهاز الهضمي.
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.