الإجهاض المبكر: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

الإجهاض المبكر وهو عبارة خسارة الحمل ونزول الجنين بشكل طبيعي في خلال أول 5 شهور من الحمل، وفي اغلب الاحيان يحدث الاجهاض المبكر قبل معرفة الأم بأنها حامل، وفي أكثر الحالات يحدث الاجهاض المبكر عند تكرارها ثلاث مرات من قبل. وفي هذا المقال سوف نعرض باقي أسباب التعرض للإجهاض المبكر، وأهم أعراضه، وطرق علاجها والتقليل منه بالأعشاب.

أسباب الإجهاض المبكر

  • اصابة الأم بمرض ما، مثل السكري او اضطرابات في الكلى او ارتفاع ضغط الدم، مرض الملاريا، الامراض التي تصيب الجهاز الهضمي مرض الكلاميديا، مرض السيلان، مشاكل وقصور الغدة الدرقية.
  • التعرض للسمنة.
  • مشكلة وراثية للجنين مثل مشاكل الكروموسومات، اي عدم تلقيحه بشكل كامل من الكروموسومات، وبالتالي عدم قدرته على النمو، وحدوث الاجهاض المبكر.
  • الضعف في عضلات عنق الرحم، مما يؤدي إلى انفتاح الرحم في الاشهر الاولى من الحمل.
  • عدم تطور المشيمة بالشكل الصحيح الكامل، حيث انها تعمل على تدفق الدم من الأم الى جنينها، وعند القصور في المشيمة ينقطع الإمداد الى الطفل وعندها يحدث الاجهاض.
  • الوزن الغير صحي للمرأة، سواء كان اقل من الوزن الصحي، او زيادة عنه.
  • تناول الأدوية التي لها اثار جانبية على الحمل وتساعد على الإجهاض.
  • زيادة كمية الكافيين التي تتناولها المرأة الحامل يوميا، حيث يجب ألا تزيد عن 300 مليجرام في اليوم.
  • تعاطي المخدرات او الكحوليات.
  • حدوث خلل في التوازن الهرموني، نتيجة الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات، الذي يجعل حجم المبايض كبيرة جدا، وبالتالي حدوث الاجهاض.
  • قصور الجهاز المناعي وضعفه.
  • معاناة الأم والمشاكل الهرمونية، ونقص هرمون البروجسترون، حيث انه الهرمون المسؤول عن الحفاظ على صحة الحمل وتثبيته وعدم تعرضه للإجهاض.
  • كبر عمر الأم، حيث ان العمر فوق ال 45 عاما يكونوا أكثر عرضة للإجهاض المبكر.
  • عدم تطور الاورام الليفية بالشكل السليم.
  • التخثر الذي يتسبب في زيادة نسبة الحمض الاميني في الجسم.
  • زيادة عدد حالات الإجهاض السابقة.
  • الاصابة بفيروس الايدز.

أعراض الإجهاض المبكر

  • الشعور بألم وتقلصات وتشنجات في أسفل البطن.
  • النزيف الشديد
  • النزيف داخل البطن عند حدوث الحمل خارج الرحم، وقد يؤدي إلى الوفاة.
  • عدم الشعور بالتعب العام في الجسد وخاصة الثدي، التي تعد من اعراض الحمل.
  • خروج الدم والإفرازات المهبلية.
  • مرور السوائل بالمهبل.
  • زيادة الشعور بالقيء.
  • زيادة وكثرة التبول والشعور بآلام خلال التبول.

علاج الإجهاض المبكر بالأعشاب

  • عشبة الزعرور الأسود: يتم تناول كوب واحد من مغلي العشبة بشكل يومي.
  • بذر القمح والخروب: يعالج ويمنع حدوث الإجهاض، عن طريق خلطها مع العسل وتناول ملعقتين منهم بشكل يومي ومتكرر.
  • نبات رجل الاسد: ويعتبر علاج قديم ويستخدم منذ زمن لعلاج الاجهاض، ويتم تناول كوب واحد من مغلي النبات بشكل يومي.
  • كف مريم: من الوصفات القديمة ايضا التي استخدمت في علاج الاجهاض.
  • نبات الترنجان: يعمل على تثبيت الحمل وعدم التعرض للإجهاض المبكر عن طريق غليه وتناوله كالشاي.
  • الأسماك: حيث تحتوي على نسبة عالية من الأوميجا 3 التي تحافظ على صحة الام والجنين.
  • العسل الابيض: لو فوائد عديدة للحامل والحفاظ على صحة جنينها لذا ينصح بتناول ملعقة منه في الصباح بشكل يومي.
  • توت العليق: حيث انه يحتوي على عناصر طبيعية تعمل على تقليل استثارة الرحم وبالتالي القدرة على تثبيت الجنين.
  • نبات الماكا: يتم تناول كوب واحد منه بشكل يومي، حيث يعمل على زيادة هرمون البروجسترون، الذي يحافظ على ثبات الحمل وصحته.
  • البرتقال: حيث انه يعطي المرأة الحامل النسبة اللازمة من حمض الفوليك الذي يساعد على ثبات الحمل.
  • نبات الجوتة: تحافظ على صحة الجنين وتحد من حدوث اي تشوهات او عيوب خلقية.
  • نبات الشوفان: يعمل على منع الاجهاض وعلاجه، عن طريق استخدامه ووضعه في الأطعمة.
  • العصائر الطبيعية: حتى تمنع الجفاف وتساعد على تثبيت الحمل.
  • عصير الرمان: يقلل من حدوث الاجهاض ويحافظ على الحمل، عن طريق تناوله بشكل يومي.
  • التمر: يتم تناوله في الثلث الثاني من الحمل فقط. حيث انه يعمل على تقليل الإجهاض في هذه الفترة.
  • الزنجبيل: يعمل على تثبيت الحمل وايضا يخفف من أعراض الحمل المزعجة مثل الدوخة والدوار والغثيان.
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.