ارتفاع الكوليسترول في الدم: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

ارتفاع الكوليسترول في الدم

ارتفاع الكوليسترول في الدم عبارة عن مادة شمعية تشبه الدهون تتواجد في جسم الإنسان وتنشر بكثر في خلايا الدم مما تؤدي إلى تكسيره، ونعلم أن الكوليسترول يحتاجه الجسم بنسب مُعينة وعند خلل هذه النسب وارتفاعها يصبح هنا الكوليسترول ضار كثيراً بالصحة، وهناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى هذا الارتفاع يمكن التعرف عليها بالتفصيل خلال النقاط التالية: –

أسباب ارتفاع الكوليسترول في الدم

  • اتباع نظام غذائي غير صحي: حيث أن البروتينات التي تتواجد في اللحوم وجميع المنتجات الحيوانية والدهون التي تتواجد في المخبوزات تكون سبباً في ارتفاع الكوليسترول في الدم لذلك يجب التقليل أو الامتناع عن هذه الأطعمة من اجل تفادي أي أضرار صحية.
  • السمنة: تُعتبر من أكثر الأسباب انتشاراً حول هذا المرض فإن الوزن الزائد يكون سبباً في العديد من الأضرار الصحية فيجب ألا تتجاوز كتلة جسم الإنسان 30.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  • التدخين: فهو أحد الأسباب الأساسية التي تؤدي إلى ارتفاع الكوليسترول حيث تدمر الأوعية الدموية بالجسم وبالتالي تتراكم الدهون بداخلها.
  • التقدم في العُمر.
  • الإصابة بمرض السكري.

أعراض ارتفاع الكوليسترول في الدم

  • أعراض تشبه النوبة القلبية.
  • السكتة الدماغية.

علاج ارتفاع الكوليسترول في الدم بالأعشاب

  •  قصب السكر: يُساعد على خفض نسبة الكوليسترول في الدم كما أنه مفيد كثيراً للنساء بعد سن اليأس.
  • الخرشوف: مستخلص هذا النبات يُساعد كثيراً في التمثيل الغذائي وبالتالي القضاء على الدهون الضارة، كما يعمل على تنظيف الدم والشرايين.
  • الشاي الأخضر: يوجد به مضادات الأكسدة التي تُعتبر أفضل علاج لخفض الكوليسترول في الدم حيث أنه يُساعد في إنقاص الوزن، لذلك يُفضل تناوله بعد الوجبات.
  • الثوم: يُعتبر من أفضل أنواع الأعشاب التي لها تأثير سريع في خفض الوزن والتخلص من الدهون والضغط المرتفع.
  • الحلبة: يُساعد في خفض نسبة الكوليسترول بالدم حيث يتم تناولها مثل الشاي عن طريق غليه في كوب ماء.
  • القرفة: تُضاف إلى وجبة الإفطار فهي تحتوي على فوائد عديدة وتمد الجسم بالعناصر الغذائية حيث يمكن تناول شاي القرفة يومياً على الريق وتحليته بالعسل.
  • الكزبرة: تُساعد هذه البذور في خفض نسبة الكوليسترول في الدم وبالتالي ضبط نسبة السكر بالدم.
  • نبات الشمندر: يوجد به نسبة كبيرة من الألياف التي تكون سهلة الإذابة وتقليل أكسدة الكوليسترول الضار وهذا يمنعه من تراكمه على جدران المعدة.
  •  النعناع: يُساعد في تنظيم وتحسين وظائف المعدة وتسهل من عملية الهضم حيث أنه يُساعد كثيراً في إفراز اللعاب وبالتالي يصبح علاجاً فعالاً بالنسبة لمن يُعانون من سوء الهضم.
  • الفلفل الحار: من أفضل التوابل التي تُضاف للطعام وتحتوي على نسبة كبيرة من الفوائد حيث يعمل على خفض نسبة الدهون الثلاثية التي تتواجد في الدم، كما أنه يحتوي على الكساسين الذي يُساعد في الشفاء سريعاً من ارتفاع الكوليسترول في الدم.
  •  الزعرور: خلاص هذا النبات تُحسن من وظائف القلب حيث تُساعد في فتح الأوردة وهذا يُساعد في تدفق الدم.
  • الكتان: تحتوي هذه البذور على نسبة من الألياف حيث تقضي على الكوليسترول الضار وبالتالي التقليل من الإمساك وتنظيم حركة الأمعاء، حيث أن هذه البذور تعطي إحساس بالشبع حيث يتم تناولها قبل الوجبة بحوالي 1/2 ساعة.
  • خميرة الأرز الحمراء: تحتوي هذه الخميرة على لوفاستاتين التي تعمل على تثبيط الانزيم المتواجد في الكبد.
  • البرسيم: يحتوي على مجموعة من الفيتامينات والألياف الغذائية التي تكون ذات نتيجة جيدة لتغليف الكوليسترول الضار وبالتالي منعه من الوصول إلى الدم.
  • السبانخ: تُعتبر مصدر جيد للحديد ويُفضل تناولها بجانب السلطة.
شارك المقال
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

X