ابورام

دواء ابورام “Iburam” أقراص لعلاج الأمراض العصبية التي أصبح كثير من الأشخاص يتعرضون لها وذلك لعدة أسباب منها الاضطرابات النفسية حيث أن الألم العصبي يكون سبباً انتشار المرض العصبي في أعضاء الجسم والتي منها التهاب المفاصل والعظام وأيضاً الروماتويد يكون ضمن الأمراض العصبية التي تجعل المريض يشعر بالألم في العظام والمفاصل بشكل عام، ومن الأمراض العصبية المنتشرة كثيراً هذه الفترة مرض التهاب السحايا، التهاب الدماغ وقد تكون انتشار الجراثيم في الجسم هي السبب الرئيسي للإصابة بمثل هذه الأمراض العصبية.

ما هو دواء ابورام

دواء ابورام أفضل دواء ينصح به الاطباء للتخلص من بعض الأمراض العصبية والتي تكون سبباً في عدم الشعور بالراحة حيث ينتشر الألم في كثير من أعضاء الجسم، وقد أكد الأطباء على أخذ اللازم من العلاج تجاه هذه الامراض وذلك تجنباً لحدوث أي مُضاعفات صحية والتي قد تؤدي إلى الموت، وهذا الدواء غني بكثير من الفوائد والعناصر المفيدة بالصحة.

دواعي استعمال دواء ابورام

  • يُستخدم هذا الدواء كمسكن فعال للآلام.
  • خافض جيد للحرارة.
  • علاج التهاب المفاصل.
  • يقضي على الروماتويدي.
  • علاج الفصال العظمي.
  • علاج عسر الحيض.
  • يُسكن ألم الأسنان.
  • يكون له نتيجة فعالة في علاج كثير من الأمراض العصبية المُسببة آلام بالجسم.

الجرعة المسموح بها من دواء ابورام

  • الجرعة الاعتيادية تكون بمعدل قرص كل 6 ساعات.
  • الحد الأقصى للجرعة اليومية تكون بمعدل 1200 ملجم يومياً.
  • يجب تناول هذا الدواء بعد الطعام.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء ابورام

سوف نوضح من خلال مقالنا بعض الآثار الجانبية التي تتواجد في هذه الأقراص وذلك نتعرف معكم على هذه الآثار ليكون الجميع على علم كافي بها.

  • الشعور بالغثيان.
  • القيء المستمر.
  • انتفاخات بالمعدة.
  • صداع ونعاس.
  • عسر هضم.
  • تغير لون البراز للأسود.
  • قيء أسود اللون.
  • الشعور بالنزيف المعوي.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • ألم حاد بالمعدة.

موانع استعمال دواء ابورام

  • يجب استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء في فترة الحمل.
  • يكون من الأفضل تجنبه في فترة الرضاعة الطبيعية.
  • يحذر منه في حالة كبار السن حيث أنهم الأكثر عُرضة للآثار الجانبية التي توجد به.
  • يحذر منه في حالة الإصابة بالربو القصبي.
  • يحذر منه في حالة الإصابة بالضغط المرتفع.
  • يمنع في حالة التهاب المعدة.
  • يكون خطراً في حالة اضطرابات الجهاز الهضمي.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.