إزولفين

دواء إزولفين “Ezolvin” أقراص لعلاج الأمراض التي تُصيب الجهاز التنفسي حيث أن هذه الأمراض تُعتبر من أخطر ما يمكن أن يتعرض له الإنسان فإن الجهاز التنفسي عند حدوث خلل فيه يؤدي ذلك إلى ضيق في التنفس ومشاكل صحية عديد حيث تجعل حياة الشخص في تدهور وخطر شديد لذلك ينصح الأطباء بأخذ العلاج اللازم فوراً في حالة ظهور أي أعراض ومؤشرات تؤكد وجود مشاكل صحية في هذا الجهاز وذلك تجنباً لحدوث أي مُضاعفات فإن هذا الدواء غني بالفوائد العديدة التي تكون قادرة على علاج الأمراض الصدرية في أسرع وقت.

ما هو دواء إزولفين

دواء إزولفين يُعتبر علاج سريع لأمراض الجهاز التنفسي والإصابات التي تُصيب القصبة الهوائية فإنه يحتوي على مادة البرومهيكسين التي تُساعد في طرد البلغم وبالتالي مساعدة الجهاز التنفسي على التحسن والتخلص من أي نتائج سلبية يتعرض لها واليكم تفاصيل هذه الأقراص التي تُساعد في القضاء على المخاط المُعلق في القفص الصدري والحلق.

دواعي استعمال دواء إزولفين

  • علاج أمراض الجهاز التنفسي.
  • يقضي على التهاب القصبة الهوائية.
  • يتخلص من البلغم العالق في الحلق.
  • يُعتبر مضاد فعال للتخلص من أعراض الإنفلونزا.

الجرعة المسموح بها من دواء إزولفين

  • الجرعة المسموح بها يُحددها الطبيب المُعالج حيث تختلف من حالة لأخرى.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء إزولفين

هذا الدواء يحتوي على بعض النتائج العكسية التي تعود على الصحة بسبب ظهور آثار جانبية على المريض من تناول جرعة زائدة أو وجود حساسية من المكونات المتواجدة في هذا الدواء ولذلك ينصح الأطباء بتجنب مثل هذه الآثار التي سوف نوفرها لكم عبر مقالنا.

  • الشعور بالغثيان الحاد.
  • عُسر هضم.
  • إسهال شديد.

موانع استعمال دواء إزولفين

  • يمنع عن مرضى الحساسية المُفرطة تجاه مكونات هذا الدواء.
  • يجب عدم الإفراط في الجرعة التي يُحددها الطبيب المُعالج حيث تكون سبباً في ظهور بعض الآثار الجانبية الخطيرة.
  • لا يسمح بتناول هذا الدواء في حالة الحمل وأيضاً يكون خطراً على الرضيع لذلك يمنع تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية.
  • يمنع تناوله بدون علم الطبيب المُعالج.
مواضيع ذات صلة