إبروسارتان

دواء إبروسارتان “Eprosartan” أقراص تُستخدم في علاج أرتفاع ضغط الدم حيث أن عدد كبير من الأشخاص يكون لديهم شكوى كثيرة من ارتفاع في ضغط الدم الذي يؤدي إلى بعض المُضاعفات الأخرى فإن هذا المرض من الممكن أن يكون له تأثير سلبي على صحة المريض ولذلك يكون من الضروري أخذ الحذر من زيادة نسبة الضغط في الدم حتى لا يتعرض الشخص لأي مُضاعفات فإن هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض ومنها التقدم في العُمر فإن كبار السن والمسنين هم أكثر عُرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم.

ما هو دواء إبروسارتان

دواء إبروسارتان يكون من الأدوية التي يجب الالتزام بالجرعة المحددة من الطبيب حيث يكون من السهل خفض الضغط المرتفع المُسبب لأضرار أخرى ولكن هذا الدواء يحتوي على مجموعة من الفوائد التي تكون ذات نتائج إيجابية فانه يضم بعض المواد الطبية مثل مادة الأنجيوتنسين التي هي خافض لضغط الدم.

دواعي استعمال دواء إبروسارتان

  • يعمل على خفض الضغط بالدم.
  • يعمل على حظر مادة الأنجيوتنسين التي تُسبب أرتفاع ضغط الدم.

الجرعة المسموح بها من دواء إبروسارتان

  • يتم تناول قرص واحد في اليوم.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء إبروسارتان

يُعتبر هذا الدواء أكثر الأدوية التي يتم تناولها لعلاج ارتفاع ضغط الدم ولكن به أيضاً بعض الآثار السلبية التي تكون سبباً في تعرض الجسم لبعض الأمراض الأخرى ولذلك حذر الأطباء من هذا العلاج والإفراط في الجرعات.

  • أنخفاض حاد في ضغط الدم.
  • دوخة شديدة ودوار.
  • سعال حاد.
  • صداع مُزمن.
  • الإغماء وفقد الوعي المستمر.
  • أضطراب حاد في القناة الهضمية والجهاز الهضمي.
  • آلم بالمعدة وإسهال.
  • تعب وإرهاق.
  • خلل في وظائف الكلي.
  • يؤدي إلى زيادة كرياتينين المصل.

موانع استعمال دواء إبروسارتان

  • يجب تجنب هذا الدواء في حالة التعرض لاضطرابات في ضربات القلب.
  • يمنع تناوله في حالة زيادة نسبة البوتاسيوم بالدم.
  • يتم أستخدامه بحذر في حالة التعرض لفشل القلب.
  • يمنع في حالة الإصابة بنقص في الدم.
  • يحذر تناوله في حالة تضيق الشرايين.
  • يجب تجنب هذا العلاج في وقت الحمل.
  • يكون خطر على المرأة المرضعة.
مواضيع ذات صلة