أومفيل

دواء أومفيل “Omvil” أقراص وشراب وحقن لعلاج بعض الأمراض الجلدية التي يُعاني منها البعض حيث أن هذا الدواء يحتوي على فوائد وعناصر طبية تكون سبباً في التخلص من أي أضرار تُصيب الجلد بشكل عام، فيوجد بعض الأمراض الجلدية الأكثر شيوعاً وهي التي تنتشر بشكل كبير منها ما يُصيب الإنسان بسبب اختلاف فصول السنة والبعض الآخر منها يكون بسبب تناول بعض الأكلات التي تؤدي إلى الحساسية والتهابات الجلد، واليوم سوف نوضح عبر مقالنا تفاصيل هذا الدواء والفوائد التي توجد به ومدى تأثيره الإيجابي على صحة الجلد.

ما هو دواء أومفيل

دواء أومفيل يُعالج الأمراض الجلدية مثل الشرى وأيضاً الالتهابات المُزمنة التي يُعاني منها الكثير من الأشخاص فإن الأمراض التي تُصيب الجلد ينصح الأطباء بالعلاج منها سريعاً قبل أن تتدهور الحالة الصحية للمريض واليكم التفاصيل التي تخص هذه الأقراص.

دواعي استعمال دواء أومفيل

  • علاج الحكة الجلدية الشديدة.
  • علاج حمى القش.
  • يتخلص من التهابات الأنف التحسسي.
  • له تأثير إيجابي لعلاج رمد العين.
  • يتخلص من الزكام.
  • علاج الطفح الجلدي.
  • يُعالج ردود الفعل التحسسي.

الجرعة المسموح بها من دواء أومفيل

  • الجرعة اللازمة لعلاج التهاب الأنف التحسسي بالنسبة للبالغين تكون 4 ملجم كل 6 ساعات سواء من الأقراص أو الشراب.
  • الجرعة المناسبة من الحقن تكون 10-20 ملجم يتم تناولها تحت الجلد.
  • الجرعة اللازمة لكبار السن تكون 4 ملجم مرتين في اليوم.
  • يُفضل تناول جرعة اومفيل في المساء.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء أومفيل

  • الشعور بالدوخة وإرهاق عام بالجسم.
  • الرغبة في النعاس المستمر.
  • ضعف عام بالعضلات.
  • سرعة في ضربات القلب.
  • انخفاض حاد في ضغط الدم.
  • طنين بالأذن.
  • انسداد الأنف والشعور بالصداع الشديد.
  • توتر في الأعصاب.
  • عدم القدرة على التحكم في عضلات الوجه.
  • ضيق شديد في الصدر.

موانع استعمال دواء أومفيل

  • يجب ضبط الجرعة لمرضى الكبد.
  • يمنع تناول الكحوليات أثناء العلاج.
  • يمنع تناول هذا الدواء في حالة الإصابة بالحساسية المُفرطة.
  • يمنع عن مرضى البروستاتا.
  • يكون خطراً على مرضى القرحة.
  • يحظر من تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية وأيضاً طوال شهور الحمل.
  • يجب الابتعاد عن وضع الدواء في مكان حار.
مواضيع ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.