أولميسارتان

دواء أولميسارتان “OLMESARTAN” أقراص تُعالج ارتفاع ضغط الدم الذي يُعتبر من أكثر الأمراض التي انتشرت بشكل كبير هذه الفترة ويحتاج هذا المرض للعلاج منه سريعاً حتى لا تتدهور الحالة الصحية للمريض، فإن مرض الضغط يكون سبباً في الإصابة ببعض الأمراض القلبية مثل ضيق الشرايين وأيضاً يصبح مريض الضغط عُرضة للإصابة بالجلطات والذبحات الصدرية وهذا ما جعل الأطباء ينصحون بتناول العلاج اللازم وهذا الدواء به العديد من الفوائد التي تكون بالإيجاب على المرضى لما يوجد به من فوائد عديدة.

ما هو دواء أولميسارتان

دواء أولميسارتان يُعتبر من الادوية التي تستطيع العلاج سريعاً والتقليل من أعراض الضغط التي تكون سبباً في الكثير من المشاكل الصحية خاصة وان نسبة مُصابي ارتفاع الضغط في تزايد مستمر يومياً، وسوف نوضح اليوم التفاصيل والفوائد التي توجد في هذا الدواء ليكون الجميع على دراية بها.

دواعي استعمال دواء أولميسارتان

  • يُعالج ارتفاع الضغط.
  • يكون له تأثير إيجابي على مرضى الكلى.

الجرعة المسموح بها من دواء أولميسارتان

  • الجرعة المبدئية الموصى بها تكون 20 ملجم مرة في اليوم والحد الأقصى للجرعة تكون 40 ملجم وذلك تتم بعد مرور أسبوعين.
  • الجرعة اللازمة للأطفال للتخلص من ضغط الدم بداية من 6 سنوات وحتى 16 سنة تكون 1 ملجم مرة في اليوم وذلك للأطفال أقل من 20 كجم.
  • الجرعة المناسبة للأشخاص 35 كجم تكون بمعدل 20 ملجم مرة في اليوم.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء أولميسارتان

  • الشعور بالدوخة.
  • صداع مُزمن.
  • إرهاق شديد.
  • ألم شديد بالظهر.
  • ظهور بعض الأعراض مثل البرد.
  • حدوث سيلان بالأنف.
  • عُسر هضم.
  • قيء شديد.
  • التهاب حاد بالمفاصل.
  • ظهور دم بالبول.
  • زيادة في نسبة البيلروبين.
  • ألم حاد بالصدر.
  • نقص شديد في صفائح الدم.
  • حدوث فشل كلوي.
  • زيادة في نسبة البوتاسيوم بالدم.
  • تساقط ملحوظ للشعر.

موانع استعمال دواء أولميسارتان

  • يمنع في حالة الأشخاص الذين يُعانون من حساسية تجاه مادة الأنجيوتنسين.
  • يمنع عن الأطفال أقل من سنة.
  • يكون خطراً على مرضى السكر.
  • يمنع عن مرضى خلل وظائف الكلى.
  • يحذر منه في حالة الشعور بوذمة وعائية.
  • يمنع تناول جرعة زائدة.
  • يكون خطراً في حالة الرضاعة الطبيعية.
مواضيع ذات صلة