أوفلام

دواء أوفلامOflam” أقراص خافض جيد للحرارة ومُسكن فعال للآلام فهو يُستخدم في علاج إرهاق والتهاب المفاصل ومُسكن جيد لآلام الجسم بشكل عام وبه الكثير من الفوائد التي تُعالج حالات كثير من الروماتويد ولكن هناك أيضا بعض الأضرار التي من الضروري أخذ الحذر منها.

ما هو دواء أوفلام

عقار أوفلام يوجد به العديد من الاستخدامات فهو مُسكن لجميع الآلام التي تُصيب جسم الإنسان ويُعتبر من الأدوية سريعة المفعول وذات تركيبة فعالة فهو يحتوي على مادة ديكلوفيناك التي تُساعد في منع ما تُعرف بأنزيمات الأكسدة المُسببة لآلام المفاصل.

دواعي استعمال دواء أوفلام

  • يُعالج حالات الروماتويد.
  • التهاب المفاصل.
  • يُسكن الآلام التي تنتج من الحيض.
  • التهاب الأربطة.
  • يُعالج التهاب الفقرات.
  • التهاب الأذن المُزمن.
  • يُعالج ما يُعرف بالتهاب المفصل النقرسي.
  • علاج التهاب الحنجرة.
  • يُعالج التهاب الأنف.
  • مُعالج جيد لحالات هشاشة العظام.
  • مسكن للآلام التي تأتي أسفل الظهر.
  • يُسكن آلام الأسنان.

الجرعة المسموح تناولها من دواء أوفلام

  • الجرعة بالنسبة للبالغين تكون 75-150 ملجم مرة واحدة في اليوم أو من الممكن تقسيمها على مدار اليوم.
  • الجرع الخاصة بالأطفال هي 1-3 ملجم وذلك لكل كيلو جرام خاص بوزن الطفل.

الآثار الجانبية لدواء أوفلام

صرح الأطباء بان دواء اوفلام به من الآثار الجانبية التي يُصاب بها بعض الأشخاص وحذر الأطباء منها ولذلك يجب أخذ الجرعة التي حددها الطبيب للمريض وعدم الإفراط فيها وذلك تجنباً للإصابة بأي من الآثار الجانبية التالية.

  • حدوث ارتفاع في أنزيمات الكبد.
  • نقص في كرات الدم البيضاء.
  • الشعور ببعض الآلام في البطن.
  • نقص في صفائح الدم.
  • التعرُض للإصابة بفقر الدم.
  • الشعور ببعض الاضطرابات في العين.
  • إسهال مُزمن.
  • غثيان شديد ودوخة.
  • التعرُض لحساسية وحكة شديدة في الجلد.
  • عسر هضم واضطرابات في الجهاز الهضمي.

موانع استعمال أوفلام

  • عدم استخدام أقراص هذا الدواء عند الإصابة بأي حساسة مُفرطة تجاه احد مكوناته.
  • يُحذر تناوله لمن يُعانون بقرحة في المعدة.
  • عند الإصابة بقصور في القلب.

هل دواء أوفلام مصرح به خلال فترة الحمل والرضاعة؟

  1. أما عن دواء اوفلام للمرأة الحامل فهو غير مصرح به على الإطلاق جديد خلال فترة الحمل، ويحذر الأطباء من تناوله حتى لا يؤدي إلى إصابة الجنين بالتشوهات.
  2. وكذلك يحذر من استعمال الدواء خلال فترة الرضاعة حتى لا تنتقل المادة الفعالة المتكون منها العقار للرضيع من خلال حليب الأم ويضر بصحته.
مواضيع ذات صلة