ألم المعدة عند الحامل: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

ألم المعدة عند الحامل من أكثر الآلام التي تتعرض لها المرأة في هذه الفترة ويكون من الضروري العلاج منها في أسرع وقت حيث أن الحامل تشعر بالإزعاج الكبير عند حدوث ألم المعدة، فإن جسم الحامل يتعرض لبعض التغيرات الهرمونية التي تجعل المرأة في حالة غير مستقرة.

أسباب ألم المعدة عند الحامل

ألم المعدة عند الحامل قد يكون له بعض الأسباب التي تؤدي إلية ويكون من الضروري أخذ العلاج اللازم فور التعرض لأي من الأسباب التي سوف نوضحها خلال النقاط التالية: –

  • آلام الأربطة المستديرة: حيث أن الرحم عندما يتعرض للتوسع تبدأ هذه الأربطة في التمدد الزائد وهذا يكون سبباً في الشعور بألم حاد في المعدة، وقد يبدأ هذا الألم في الثلث الثالث من الحمل وحتى وقت الولادة.
  • الغازات والإصابة بالإمساك: وقد يكون ذلك نتيجة زيادة حادة في هرمون البروجستيرون الذي يؤثر بشكل كبير على الجهاز الهضمي مما يؤدي إلى بطء شديد في هضم الطعام وبالتالي الشعور بالألم الشديد.
  • تمدد الرحم: حيث أن الرحم عندما يبدأ في النمو يؤدي إلى بعض الانقباضات والضغط الشديد على المعدة، وذلك يكون سبباً في الشعور بالتقلصات الشديدة ويكون في هذه الحالة ضرورة تناول الأطعمة الغنية بالمواد والعناصر المفيدة.

أعراض ألم المعدة عند الحامل

ألم المعدة عند المرأة الحامل يكون له بعض الأعراض التي تبدأ بالظهور على المرأة عند الإصابة به ومن الممكن التعرف تفصيلياً عليها خلال النقاط التالية: –

  • الغثيان المستمر.
  • الشعور بتقلصات حاد في المعدة.
  • مغص حاد في الأمعاء.

مُضاعفات ألم المعدة عند الحامل

  • تسمم الحمل: حيث يبدأ بظهور ألم حاد في المعدة.
  • قد يحدث حمل خارج الرحم.
  • الإجهاض: حيث يؤدي إلى تشنجات شديدة في المعدة.

طرق الوقاية من ألم المعدة عند الحامل

  • ضرورة تناول 3 وجبات صغيرة على مدار اليوم كل 3 ساعات.
  • الابتعاد عن الأطعمة المقلية.
  • عدم تناول الأطعمة الحارة.
  • تناول 3 لتر من الماء يومياً.
  • ممارسة الرياضة الخفيفة.
  • دخول الحمام عند امتلاء المثانة.
  • عدم حمل أي شيء ثقيل.
  • الاستلقاء على الظهر مع رفع الساقين.
  • الاستحمام بالماء الدافئ.

علاج ألم المعدة عند الحامل بالأعشاب

 ألم المعدة عند الحامل أكدت بعض الدراسات الطبية أنه من الممكن العلاج منها في أسرع وقت باستخدام بعض الأعشاب الطبيعية التي تحمل العديد من العناصر والفوائد القادرة على مد الجسم بالطاقة، ويمكن معرفة هذه الأعشاب خلال النقاط التالية: –

  • الزنجبيل: يُعتبر من أهم الأعشاب التي تُستخدم في الشفاء من ألم المعدة عند الحامل وذلك يكون عن طريق شرب كوب منه بعد غليه في الماء جيداً.
  • الشمر: تُساعد هذه البذور على التخلص من مغص المعدة حيث يًضاف ملعقة صغيرة منه في كوب ماء ساخن.
  • نبات الحلتيت: يحتوي على مجموعة من الخصائص التي تقضي على مغص البطن حيث يضاف ملعقة من هذا النبات في كوب ماء ساخن ويجب تركة حتى يركد قليلاً قبل تناوله.
  • البابونج: يُساعد على الاسترخاء وهدوء الجهاز الهضمي كما يحتوي على بعض الخصائص مضادة للأكسدة وينصح بتناول ما يُعادل كوب أو كثر في اليوم.
  • صودا الخبز والليمون: حيث تعمل الصودا على تهدئة المعدة والتخلص من الحموضة التي تُصيبها كما يوجد في الليمون فيتامين سي القادر على مد الجسم بالطاقة، حيث يتم عصر ليمونة واضافتها مع ملعقة صودا الخبز، مع 1/4 ملعقة صغيرة من الملح يتم غلي بعض الماء ويُضاف إلى الخليط ثم يغلي لدقائق ثم تناوله فوراً.
  • النعناع: من أفضل الأعشاب التي تُساعد في تهدئة المعدة والوقاية من ألم المعدة عند الحامل.
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.