ألم المبيضين: الأسباب، الأعراض وطرق العلاج بالأعشاب

ألم المبيضين قد تشعر به المرأة في فترة التبويض وقد يستمر هذا الألم لفترة قصيرة وفي بعض الحالات الأخرى يظل الألم في حالة تواصل لساعات ويكون من الضروري استشارة الطبيب، حيث أن عملية الإباضة تكون عبارة عن تورم يحدث في الكيس المسامي.

أسباب ألم المبيضين

ألم المبيضين يكون له عدة أسباب تؤدي الية ويكون من الضروري التعرف عليها وسوف نوضح ذلك خلال النقاط التالية: –

  • تكيسات المبايض: قد يُسبب تكيس المبايض ألم حاد في وتشنجات المعدة كما يؤدي أيضاً إلى انتفاخ البطن والشعور بالغثيان.
  • التصاق الرحم: حيث ينتج هذا الالتصاق من نمو نسيج الرحم في منطقة خارج تجويفه الطبيعي وقد تبدأ المرأة الشعور بالتهيج الشديد والحرقان في هذه المنطقة المُصابة وبالتالي ينتج ألم المبيضين.
  • العدوى المنقولة جنسياً: حيث أن ظهور بعض الروائح الكريهة والافرازات مع الشعور بألم المبيضين وحرقان عند التبول، فيجب استشارة الطبي فوراً حيث من الممكن أن تؤدي هذه الإفرازات إلى العقم.

أعراض ألم المبيضين

ألم المبيضين قد يكون له بعض الأعراض التي تظهر على المرأة المُصابة به ويكون من الضروري معرفتها بالتفصيل وهذا ما سوف نوضحه خلال النقاط التالية: –

  • الشعور بألم حاد في منطقة البطن.
  • تبدأ المرأة الشعور بألم غير محتمل في منطقة الحوض.
  • صعوبة شديدة في التبول.
  • الشعور بحرقان شديد عند التبول.
  • الإصابة بالنزيف أو الألم أثناء فترة العلاقة الحميمة.
  • غزارة دم الحيض.
  • حدوث نزيف بين فترات الحيض الشهرية.
  • رائحة كريهة وافرازات.

طرق الوقاية من ألم المبيضين

  • تناول بعض المُسكنات التي تقلل من هذا الألم.
  • يكون من الأفضل استشارة الطبيب لأخذ حبوب منع الحمل.
  • يمكن الاستحمام بالماء الساخن.

مُضاعفات ألم المبيضين

  • قد يؤدي ألم المبيضين إلى ظهور الحمى والقيء.
  • يؤدي إلى حدوث فشل مبكر في المبيضين.
  • حدوث تلف أو خلل في قناة فالوب.
  • حدوث انفجار في أحد الأكياس التي تحتوي على الصديد نتيجة التهاب حاد في المبيضين.
  • حدوث عقم وصعوبة كبيرة في الحمل.

 علاج ألم المبيضين بالأعشاب

 ألم المبيضين يكون به علاج سريع وفعال وذلك باستخدام بعض الأعشاب الطبيعية التي تحتوي على مجموعة من العناصر المفيدة القادرة على الشفاء في أسرع وقت، ويمكن معرفة هذه الأعشاب وفوائدها بالتفصيل خلال النقاط التالية: –

  • القرفة: حيث يُساعد هذا المشروب على تنظيم الدورة الشهرية وعدم اضطرابها وبالتالي الوقاية من ألم المبيضين.
  • الكركم: يحتوي على الكركمين القادرة على التخلص من أي التهابات وبالتالي التقليل من مقاومة الأنسولين.
  • الزنك: من العناصر التي تكون نادرة وبالتالي تعزز الخصوبة وتقوية الجهاز المناعي.
  • زيت زهرة الربيع: يستخدم في التخفيف من ألم المبيضين وبالتالي تحسين عملية مستويات الكوليسترول.
  • نبات الريحان: يكون من الأعشاب التي تُاعد مرضى تكيس المبايض في التخلص من ألم المبيضين الذي يُسبب الكثير من المُضاعفات.
  • العرقسوس: يُعتبر مضاد فعال للالتهاب كما يعمل على توازن الهرمونات.
  • نبات البروبيوتيك: يُساعد على تحسين عملية القناة الهضمية والوقاية من تقلص وألم المبيضين.
  • زيت كبد سمك القد: يوجد به مجموعة من الفيتامينات وكمية من أحماض أوميجا 3 والتي تُساعد في تحسين الحميض.
  • جذر الأناشد: يعمل هذا النبات على توازن نسبة الكورتيزون.
  • عصير الليمون: يُعتبر من أفضل الأحماض التي تُعالج الكثير من الأمراض الهضمية ومن أهمها ألم المبيضين.
  • البابونج: يحتوي شاي البابونج على مجموعة من الفوائد القادرة على تطهير الأمعاء وذلك بتناول كوب منه يومياً بعد غلية جيداً.
  • بخور زبد البحر: من أهم وأفضل المكونات الطبيعية التي تقضي على ألم المبيضين.
أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.