موسوعة عربية شاملة

الدورة الشهرية

الكثير من النساء يعانون من مشكلة عدم انتظام الدورة الشهرية مما تسبب لهم القلق والتوتر والخوف وتؤثر على الحالة المزاجية والنفسية للمرأة، وبالرغم من أن عدم انتظام الدورة للسيدات من المشاكل الشائعة وتسبب قلق كبير إلا أنها لا تشكل خطرا كبيراً، وسنوضح ما هي الأسباب التي تؤدي إلي عدم أنتظامها.

أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية عند السيدات

  • التوتر:

التوتر من أهم الأسباب التي تساهم في عدم انتظام الدورة الشهرية، لان هناك سيدات تشعر بالتوتر والقلق عند قرب موعد التبويض عندها، وذلك لان موعد التبويض إذا تأخر فبالتالي يتأخر موعد المحدد للدورة للمرأة مع العلم أنها تأتي بعد 14 يوم من موعد التبويض، ولكن يجب علينا معرفة أن تأخر الدورة كل شهر يكون يوم واحد أو يومين فقط.

  • تكييس المبايض:

وهو وجود حالة اضطراب وذلك عند زيادة هرمون الذكورة التستوستيرون، فهو يسبب مشاكل في وظائف المبيض يؤدي إلى تأخر عملية التبويض فيتسبب في تأخر الدورة الشهرية.

  • تناول وسائل منع الحمل:

السيدات يتناولون وسائل منع الحمل وتكون لها أشكال مختلفه من الحبوب والحقن، فهذه الوسائل تكون غنية باشتقاقات صناعية للهرمونات الآنوثة، وعند حدوث تغيير في مستويات هذه الهرمونات تتسبب في حدوث وقف لعملية التبويض، فتؤدي لحدوث تأخر الدورة الشهرية، ومن وسائل منع الحمل اللولب الذي بشانه أن يسبب حدوث نظيف وليس تأخر ميعاد الدورة الشهرية.

  • مشاكل الغدة الدرقية:

وظيفة الغدة الدرقية هي إنتاج الهرمونات التي تعمل على الحفاظ على التمثيل الغذائي الصحي في الجسم، وعلى ذلك عند وجود اضطراب في الغدة الدرقية فتتسبب في تأخر ميعاد الدورة الشهرية.

  • مشكلة فقر الدم:

مشكلة فقر الدم تؤثر بشكل كبير على انتظام الدورة عند السيدات، لأنه يتسبب في قلة إفراز الدم من الرحم أثناء الدورة الشهرية، وفي حالة ارتفاع نسبة فقر الدم يؤدي غلي انقطاع الدورة الشهرية بشكل أبدي وليس تأخر ميعادها فقط.

ممارسة الرياضة بشكل مفرط يتسبب في وجود ضغط على جسم المرأة، وعند حدوث ذلك الضغط يؤدي إلي عدم نزول الحيض حتي يحتفظ الجسم بطاقته.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.