موسوعة عربية شاملة

أن أكبر مشاكل المرأة هي تراكم الدهون في منطقة البطن وللرجال أيضاً قد يعاني منها الكثير و أن هذه المشكلة تسبب أرق لكثير من الناس و مظهر غير مرغوب فيه و لكن لابد من معرفة أسباب هذه الدهون حتي يمكن التعامل معاها بطريقة صحيحة و صحية.

اسباب تراكم دهون البطن

 

أبرزت العديد من الدراسات أن تراكم الدهون في منطقة البطن ليست مجرد مشكلة جمالية فمن الممكن أن تؤدي إلى إنخفاض كثافة العظام، مما قد يتسبب في زيادة خطر الإصابة بهشاشة العظام، بالإضافة إلى زيادة إحتمالات الإصابة بالربو. لذا، فمن المهم أن نتعرف على الأسباب التي تؤدي إلى تراكم الدهون في البطن من أجل إيجاد الحل المناسب.

1- الوراثة

وجد باحثون من معهد بورنهام في سانفورد بالولايات المتحدة الأمريكية أن اختلاف مناطق تراكم الدهون في الجسم هو أمر وراثي. كما تبين في دراسات أخرى أن الجينات تلعب دوراً هاماً للغاية فيما يتعلق بعلاقة كل فرد بالشبع. فالأشخاص الذين، بسبب خلفيتهم الجينية، يميلون للأكل أكثر من غيرهم، يعانون من تراكم الدهون في منطقة البطن أكثر من غيرها. لذلك، فإذا كان هناك أشخاص في عائلتك يعانون من تراكم الدهون في البطن، فمن المرجح أن تعاني من نفس المشكل في المستقبل.

2- عدم الحصول على قسط كاف من النوم

الناس الذين لا يحصلون على قسط كاف من النوم عادة ما يميلون إلى إستهلاك مزيد من السعرات الحرارية و تخزين الدهون في منطقة البطن أكثر من غيرها. فقلة النوم تقلل من مستوى هرمون الليبتين و تزيد من مستوى هرمون الجريلين الذي يسبب زيادة الوزن.

إذن، فتماشياً مع هذه الدراسات، أن الناس الذين ينامون 6 ساعات في اليوم فقط هم أكثر عرضة للسمنة بنسبة تصل ل 27% من الأشخاص الذين ينامون حوالي 7 إلى 9 ساعات في اليوم.

3- الإجهاد

مثلما تخفض ساعات النوم القليلة إنتاج الهرمونات المهمة، من شأن الإجهاد أيضاً أن يولد تغيرات هرمونية تسبب زيادة في الوزن.
وفقا لخبيرة التغذية باتريسيا راميريز فإنه بسبب الإجهاد، يتم تحفيز الغدد الكظرية لإنتاج هرمونات كالأدرينالين والكورتيزول، و عندما ترتفع مستويات هذا الأخير، تتكون الدهون في الجسم، خاصة منها تلك التي تتراكم في منطقة البطن.

4- عدم ممارسة الرياضة

تعد ممارسة الرياضة واحدة من أفضل الطرق للحفاظ على نشاط الأيض و حرق الدهون. فقد وجد باحثون من جامعة جونز هوبكنز في بالتيمور بالولايات المتحدة الأمريكية أن ممارسة التمارين الرياضية هو المفتاح لتحقيق الوزن المثالي من أجل صحة أفضل؛ لأن القيام بالتمارين الرياضية يساعد على حرق الدهون مما يساهم في تمتع الجسم بصحة جيدة، خاصة على مستوى القلب و الأوعية الدموية.

5- سوء التغذية

تعتبر الأغذية الغنية بالكربوهيدرات سبباَ آخر رئيسياً لتراكم الدهون في منطقة البطن.يعج السوق بالأطعمة الغير الصحية، و دورنا كمستهلكين يبدأ بالتعرف على هذه المنتجات.
من بين الأطعمة التي تسبب السمنة نجد:

– الأطعمة المصنعة
– الحلويات
– اللحوم الحمراء المدخنة
– المعجنات و الكعك المحلى
– الأطعمة المقلية
– الأطعمة المعلبة
– المشروبات الغازية
و بالتالي، فمن المهم الحفاظ على نظام غذائي متوازن، يشمل الخضر و الفواكه، اللحوم الخالية من الدهون، الحبوب الكاملة، و الكثير من الماء.

6- الأدوية

يمكن لبعض الأدوية أن تسبب زيادة في الوزن عند تناولها لفترات طويلة. و من بين هذه الأدوية نجد تلك المشخصة لأمراض السكري، التشنجات، الاضطرابات النفسية، الصداع النصفي، ارتفاع ضغط الدم، المنشطات، حبوب منع الحمل و العلاج بالهرمونات البديلة (خاصة في فترة بعد انقطاع الطمث).
تجب الإشارة إلى أن هذه الأدوية لا تسبب دائماً زيادة في الوزن، فآثارها تختلف باختلاف أجسام مستهلكيها.

7- تناول أطعمة خفيفة بين الوجبات

على الرغم من أن تناول الطعام عدة مرات في اليوم يسهل من السيطرة على الوزن عبر تنشيط عملية التمثيل الغذائي، إلا أن استهلاك وجبات خفيفة غير صحية بين الوجبات الرئيسية قد يؤدي إلى عكس ذلك. فاستهلاك هكذا أطعمة كرقائق البطاطس المقلية و الكعك أو الحلوى ترفع من نسبة السعرات الحرارية، و بالتالي تراكم الدهون في منطقة البطن.

8- ما الذي يمكن فعله للتخلص من هذه المشكلة؟

بغض النظر عن السبب وراء تراكم الدهون في منطقة البطن، فمن المهم جداً محاربة هذا المشكل لردع أي تعقيدات صحية.
من بين العادات التي تمكنك من التخلص من الدهون المتراكمة على مستوى البطن، هنالك:

– إستهلاك غذاء متوازن
– ممارسة التمارين الرياضية
– النوم على الأقل 8 ساعات يومياً
– شرب الكثير من الماء
– إزالة السموم من الجسم
– تجنب شرب المشروبات الكحولية
– المضغ الجيد للطعام

وهذة كانت بعض الأسباب المؤدية إلى زيادة الدهون في منطقة البطن ويجب توخي الحظر منها وإتباع الأساليب الصحية المفيدة.

قد يعجبك ايضا